قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن- شدد وزير الخارجية الاميركي كولن باول الثلاثاء على ضرورة القضاء على "الشعور بالمهانة الموجود في منطقة الشرق الاوسط" والذي يثير "استياء الفلسطينيين ويدفعهم الى العنف".
وفي مقابلة مع صحيفة "نيويورك تايمز" اعتبر باول ان التوصل الى حل سلمي للنزاع بين الاسرائيليين والفلسطينيين قضية اساسية بالنسبة للقادة العرب وهو يتطلب "خفض مستوى المهانة السائدة في المنطقة" والتي تثير استياء واحباط الفلسطينيين وتدفعهم الى القيام باعمال عنف. واضاف الوزير الاميركي "ما لم يكن هناك امل في مفاوضات وعملية سياسية لايجاد حل للنزاع الطويل بين الفلسطينيين والاسرائيليين فاننا سنواجه دائما مشكلة تجدد دوامة العنف".
وقالت الصحيفة "ان الوزير باول اضاف ان (الرئيس الاميركي جورج) بوش يستعد للتدخل بشكل مباشر اكثر في الجهود السلمية في الشرق الاوسط". واكد باول "عندما يلاحظ بوش ان هناك تقدما فانه سيتدخل بصورة اكبر" في القضية.
وكتبت الصحيفة ان وزير الخارجية الاميركي اشاد برئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون لما تحلى به من ضبط النفس خلال الاسابيع الماضية وحث الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات على بذل المزيد من الجهود للسيطرة على العنف للتوصل الى وقف لاطلاق النار الذي يعتبر ضروريا من اجل العودة الى طاولة المفاوضات. وكان كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات اعلن اليوم الثلاثاء ان ادارة الرئيس الاميركي جورج بوش تستعد للاعلان عن "بيان شامل" يحدد رؤيتها لعملية السلام الاسرائيلية الفلسطينية.