قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
طهران- تم الافراج بكفالة عن رئيس تحرير الشهرية الاصلاحية "ايران-فاردا (ايران الغد) رضا عليجاني المتهم بالمساس ب"امن الدولة" بعد ان امضى اكثر من تسعة اشهر في السجن، كما علم من مصادر مقربة منه الاثنين.
وقالت المصادر نفسها ان رضا عليجاني امضى 295 يوما في الاجمال في السجن بدون محاكمة، مؤكدة انه لم يحدد حتى الان اي موعد لمحاكمته.
واضافت هذه المصادر بدون مزيد من الايضاحات ان عليجاني "اتهم رسميا بالعمل بشكل يمس امن الدلة".
ويعتبر عليجاني، الصحافي ورئيس تحرير مجلة ايران-فاردا، مقربا من الليبراليين. ومدير هذه المجلة عزة الله صحابي (75 عاما) وهو من الوجوه التاريخية في المعارضة التقدمية والمدير السابق لمنظمة التخطيط والميزانية، موجود في السجن منذ سنة لمشاركته في مؤتمر عقد في برلينف ي نيسان/ابريل 2000 واعتبر "معاديا للاسلام".
يشار الى ان القضاء الايراني الذي يهيمن عليه المحافظون امر بتعليق 21 صحيفة ونحو 30 مجلة اصلاحية منذ نيسان/ابريل 2000 وبسجن نحو 15 صحافيا واكثر من 10 مثقفين اصلاحيين.