قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن - أظهرت بيانات رسمية ان ناتج الصناعات التحويلية في بريطانيا مني بانخفاض اخر غير متوقع في أكتوبر تشرين الاول الماضي مما يشير الى احتمال ضعف معدل النمو الاقتصادي العام في الربع الاخير من العام الجاري.
وقال مكتب الاحصاء الوطني ان ناتج الصناعات التحويلية تراجع بنسبة&7.0 في المئة في أكتوبر مسجلا أسوأ اداء منذ انخفاضه الشديد في يونيو حزيران بفعل الاحتفالات بمرور 50 عاما على اعتلاء الملكة اليزابث العرش. وبلغت نسبة الانخفاض السنوي&2.4 في المئة مقارنة بشهر أكتوبر من العام الماضي. وعزا المكتب ضعف الاداء الى ضعف انتاج قطاعي السيارات والادوية.
وكان الاقتصاديون توقعوا ان يسجل ناتج الصناعات التحويلية نموا بنسبة&1.0 في المئة.
وفي فترة الاشهر الثلاثة حتى أكتوبر سجل الناتج ارتفاعا بنسبة 7.0في المئة عن الربع السابق لكنه مازال منخفضا بنسبة&2.9 في المئة عند مقارنته بنفس الفترة من العام الماضي. أما الانتاج الصناعي العام الذي يشمل انتاج النفط والغاز من بحر الشمال فاستقر دون تغيير خلال أكتوبر ليسجل أفضل اداء له منذ الصيف بفضل انتعاش كبير في انتاج الكهرباء والغاز.