قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عمان - تستضيف عمان الاحد ملتقى وزراء الصناعة العرب الذي سيبحث في مسودة استراتيجية صناعية مشتركة بصدد تفعيل الصناعات العربية، حسب ما اعلن وزير الصناعة والتجارة الاردني صلاح البشير.
وقال الوزير الاردني في مؤتمر صحافي ان الملتقى تحت عنوان "تنمية صناعية عربية شاملة" الذي يستمر ثلاثة ايام سيبحث في مسودة استراتيجية لتعزيز الصناعة العربية اعدتها لجنة من ست دول عربية بمشاركة الاردن. وستعرض هذه المسودة في القمة العربية في البحرين في اذار(مارس) 2003 للمصادقة عليها.
واضاف ان الملتقى سيشهد مشاركة عربية واسعة على مستوى وزراء الصناعة مع تغيب سلطنة عمان وجيبوتي مشيرا الى ان هاتين الدولتين لم تقدما مبررا لعدم مشاركتهما.
&والملتقى الذي يشارك فيه وفد عراقي لن يبحث في اعماله بشكل خاص انعكاسات ضربة محتملة على العراق على اقتصاديات المنطقة، كما اشار الوزير الاردني، مؤكدا في الوقت نفسه ان "الاستقرار اساسي في اي مشاريع تنموية اقتصادية".
كما لفت الى ان المؤتمر سيعالج واقع الصناعة الفلسطينية التي تضررت بفعل الاحتلال الاسرائيلي للاراضي الفلسطينية وانعكاسات الانتفاضة، وسبل دعمها في الفترة المقبلة.& وسوف يركز المؤتمر على عرض واقع الصناعات العربية ومشكلاتها فضلا عن استعراض تجارب عالمية في الشراكة الاقتصادية وعلى راسها تجربة الاتحاد الاوروبي.&وقد ساهمت الصناعة العربية في تامين 190 مليار دولار من اجمالي الناتج المحلي العربي عام 2000 بحسب ارقام الجامعة العربية. كما شكلت قيمة المبادلات التجارية بين الدول العربية&8.5 في المئة فقط من اجمالي المبادلات بين الدول العربية والخارج في العام نفسه.