قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الرياض-&ايلاف:&كشفت مصادر مطلعة ان المفتشون الدوليون في العراق قد ينهون اعمالهم وتقديم الاستخلاصات النهائية يوم 27 كانون الثاني(يناير) المقبل وهى الفترة التى كثر الحديث حولها أن تكون البداية لشن حرب على العراق حتى وان لم يعثر الخبراء الدوليون على دليل لوجود اسلحة دمار شامل منذ عودتهم فى اواخر شهر نوفمبر الماضى .
وقالت صحيفة لوموند الفرنسية ا أن هناك القليل من الحكومات التى تعتقد بوجود مخرج سلمى لهذه الازمة .. كما اعتبر وزير الخارجية الاردنى مروان معشر الذى قال ان " فرص تجنب الحرب تعد هامشية " .
وكرر العراق من جديد وعده بالحاق الهزيمة بكل معتد كما جاء على لسان وزير التجارة العراقى محمد مهدى صالح عندما قال " اى كان يهاجم بلدنا فسوف يكون خاسرا وسنحاربه من قرية الى اخرى ومن مدينة الى اخرى وفى كل شارع من كل مدينة وسيتلقن العدو درسا لايمكن ان ينساه اذا حاول الهجوم على بلادنا " .