قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اختارت اللجنة المشرفة على جائزة الشيخ زايد للكتاب حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد، شخصية العام الثقافية، لأنه شخصية كرّست جلّ جهودها للارتقاء بالدولة والمجتمع والنهوض بهما.


محمد الحمامصي: أعلنت جائزة الشيخ زايد للكتاب عن اختيار الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، "شخصية العام الثقافية" للدورة التاسعة 2015–2016. وجاء الإعلان عن اختياره خلال مؤتمر صحافي عقد في فندق "قصر الإمارات" في أبوظبي أمس، بحضور جمعة القبيسي عضو مجلس أمناء الجائزة والمدير التنفيذي لدار الكتب الوطنية.
&
وهنأ الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس مجلس أمناء جائزة الشيخ زايد للكتاب، الشيخ محمد بن راشد، بمناسبة اختياره "شخصية العام" في الدورة التاسعة لجائزة الشيخ زايد للكتاب.
&
شخصية كرّست جهودها للدولة
وقال: "إن اختيار الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم شخصية العام هو فخر لجائزة الشيخ زايد للكتاب، لأنه تكريم لشخصية كرّست جل جهودها للارتقاء بالدولة والمجتمع والنهوض بهما، في إطار رؤية حكيمة وازنت بين الحفاظ على هوية المجتمع وصلته بالجوانب المشرقة والخلّاقة في الموروث، والانفتاح على العصر وعلومه ومعطياته المعرفية والثقافية".
&
إنجازات جليّة
وأشار أمين عام جائزة الشيخ زايد للكتاب إلى صعوبة حصر السمات الأصيلة التي تجمعها شخصية الشيخ محمد بن راشد، واستعرض جانبًا من إسهامات الشيخ بن راشد في بناء الإمارات وخدمة الإنسانية.
&
وقال إن الشيخ محمد بن راشد عمل على وضع الخطط الاستراتيجية لاستمرارية التنمية المستدامة وتعزيز دولة الرفاه والعدالة وتكافؤ الفرص. وهو واحد من صنّاع التحولات التي يلمس آثارها ونتائجها مواطنو دولة الإمارات العربية المتحدة والمقيمون فيها من شتى بقاع المعمورة.
&
أضاف أنه أطلق "مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم" التي نهضت بدور فاعل في مجالات عديدة من خلال ما صدر منها من مبادرات معرفية هادفة، أدّى الكثير منها الدور المنشود من ورائها، في حين تطور بعضها إلى مشاريع أكثر ابتكارًا، وبمسميات جديدة تسهم في تعزيز مكانة دولة الإمارات على الخارطة المعرفية العربية والدولية.
&
وساهم في إطلاق العديد من المبادرات والأفكار، التي شكلت نموذجًا خاصًا لرجل البناء والتنمية المتفاعل بصورة إيجابية مع واقعه، القادر على مخاطبة الشباب بروح عصرهم ولغتهم وتقديم الآفاق المفتوحة لهم ومحاورتهم وتقديم نموذج للتنمية يستطيع أولئك الشباب التفاعل معه.
&
وأبدى الاهتمام بكل الشرائح الاجتماعية في المجتمع الإماراتي وسعيه إلى النهوض بها، ومن أبرزها حرصه على صون حقوق الطفل من خلال اعتماد "قانون وديمة"، وغيرها من المساهمات. ومن المقرّر أن يُقام حفل تكريم الفائزين بجائزة الشيخ زايد للكتاب بتاريخ 11 أيار (مايو) المقبل، بالتزامن مع& معرض أبوظبي الدولي للكتاب في مركز أبوظبي الدولي للمعارض.
&
عن الجائزة
يُذكر أن جائزة "شخصية العام الثقافية" هي جائزة تقديرية تُمنح لشخصية اعتبارية أو طبيعية بارزة على المستوى العربي أو الدولي، تتميّز بإسهام واضح في إثراء الثقافة العربية أو العالمية، إبداعًا أو فكرًا، على أن تتجسَّد في أعمالها أو نشاطاتها قيم الأصالة والتسامح والتعايش السِّلمي.
&
وقد فاز بجائزة شخصية العام الثقافية في دورتها الثامنة لعام 2013-2014، الملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز آل سعود خادم الحرمين الشريفين. وفاز بالجائزة في دورتها السابعة (2012-2013) شيخ الأزهر أحمد الطيب.