قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: أعلن خبراء اقتصاديون أن البورصة المصرية دخلت حزام الزلازل المالية العالمية.. مشيرين إلى الهزة العنيفة التي تعرضت لها مؤخراً نتيجة انهيار الاقتصاد الأمريكي ومؤسساته المالية التي انهارت واحدة تلو الأخرى.


وحدد الخبراء عددا من الآليات لحماية الاقتصاد المصري من اهتزازات أخرى محتملة.. مطالبين جميع البنوك باستغلال فائض السيولة لديها في إنشاء صناديق استثمار متنوعة لاستيعاب السوق في مثل هذه الأزمات.
ولفت الخبراء إلي أهمية مراقبة الأسواق الخارجية بدقة ومكافحة الشائعات بمزيد من الشفافية وإنشاء لجنة حوكمة عليا لتقصي الحقائق وبحث تعاملات الكبار.. مؤكدين ضرورة إنشاء غرف عمليات على أعلى مستوى من الخبرة في جميع المؤسسات المالية لتقديم دراسات وأفكار لمواجهة مثل هذه الأعاصير المحتملة.
وطالب الخبراء بعدم التوسع في الإقراض العقاري مما يسبب خطرا على الائتمان.. مؤكدين ضرورة تنويع السلة المالية.


وأوضحوا أن البورصة المصرية والبورصات العربية والإفريقية تأثرت بنسبة 5ر5 بالمائة في اليوم الأول للأزمة المالية الأمريكية وبنسبة 4ر7 بالمائة في اليوم الثاني, وذلك نتيجة عمليات البيع التي قام بها الأجانب لتعويض خسائرهم في البورصة.