قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قال الأمين العام لمنتدى الدول المصدرة للغاز إن المنتدى، الذي يسيطر على نحو 70 % من احتياطيات الغاز الطبيعي المؤكدة في العالم، قد يصبح عندما يشتد عوده منظمة تحاكي أوبك.

موسكو: قال الأمين العام لمنتدى الدول المصدرة للغاز ليونيد بوخانوفسكي الثلاثاء إن المنتدى، الذي يسيطر على نحو 70 % من احتياطيات الغاز الطبيعي المؤكدة في العالم، قد يصبح عندما يشتد عوده منظمة تحاكي أوبك.

وذكر مسؤولون روس أن المنتدى، الذي يضم 11 دولة، سيدرس دعوة أعضاء جدد لتوسيع عضويته، من بينهم كندا وأستراليا وهولندا. ولم يقترح بوخانوفسكي المسؤول الروسي، الذي انتخب هذا الشهر، كأول أمين عام للمنتدى، تخفيضات محددة في الإنتاج للتصدي لتخمة المعروض العالمي من الغاز. لكنه لم يستبعد اتخاذ إجراءات quot;منسقةquot; في المستقبل.

وقال بوخانوفسكي في مؤتمر صحافي إن quot;تحويل المنظمة إلى اتحاد لمنتجي الغاز ليس على جدول أعمالنا بعد. فعندما يستمع اللاعبون الكبار لتوصياتنا، سيصبح من الممكن أن نتحدث عن أنشطة منسقة. ومازلنا في مرحلة مبكرةquot;.

وتواجه روسيا، أكبر مصدر للغاز في العالم، ودول المنتدى الأخرى، أول تراجع للطلب العالمي على الغاز في 2009. ويتوقع معظم المراقبين للصناعة أن تستمر وفرة المعروض لسنوات عدة، وذلك أساساً نتيجة ارتفاع الإنتاج في الولايات المتحدة.

ويقول محللون إن المنتدى في ظل قيادة روسيا يراهن على قدرة الكرملين لقيادته عبر الأوقات الصعبة المحتملة. وتصدر روسيا سنوياً أكثر من أربعة أمثال ما تصدره الجزائر، ثاني أكبر مصدر للغاز، بين أعضاء المنتدى.

ولا ينسق المنتدى الإنتاج أو يتخذ قرارات بشأن سياسة الإمداد، ولكن القلق ينتاب بعض المستهلكين الغربيين من احتمال أن تبدأ في ذلك. وإيران من أشد المؤيدين للمنتدى، رغم أنها مازالت مستورداً صافياً للغاز الطبيعي. وقال بوخانوفسكي quot;لا نقارن المنتدى بمنظمة أوبك في الوقت الحاليquot;.

وذكر مسؤولون روس أن دولاً غربية مصدرة قد تنضم لعضوية المنتدى، الذي يشمل أيضاً بوليفيا وغينيا الإستوائية ومصر وليبيا ونيجيريا وترينداد وتوباجو وفنزويلا والدولة المضيفة قطر.

وأوضح بوخانوفسكي (51 عاماً) الذي يشغل منصب النائب الأول لرئيس مجموعة سترويترانسجاز للهندسة والإنشاءات أن كندا وأستراليا قد تنضمان للمنتدى في المستقبل. وتابع quot;سيتوسع الحوار في ما يتعلق بانضمام كندا وأسترالياquot;.

وبحسب بيانات إدارة معلومات الطاقة الأميركية، بناء على صادرات الغاز الطبيعي في 2008، فإن كندا تحتل المركز الثاني بين مصدري الغاز في العالم، بينما تأتي أستراليا في المركز الثاني عشر. وأبلغ سيرجي شماتكو وزير الطاقة الروسي المؤتمر الصحفي نفسه أن quot;هولندا عبّرت عن رغبتها في الانضمامquot; للمنتدى.

وكان بوخانوفسكي قد قال لدى انتخابه في التاسع من ديسمبر/ كانون الأول إن منتدى الدول المصدرة للغاز سينسق جهود الحكومات وشركات الغاز الكبرى والمنظمات الدولية لتطوير سوق الغاز، من خلال الأبحاث ومشاركة التكنولوجيا ومراقبة الإنتاج والترويج لاستخدام الوقود.