قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فرانكفورت: افتتحت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم معرض فرانكفورت الدولي للسيارات، الذي يعد أكبر معرض للسيارات في العالم، في الوقت الذي تمر فيه صناعة السيارات العالمية بأسوأ أزمة منذ عقود.

وقالت ميركل في كلمة الافتتاح إن ألمانيا كانت أول دولة قامت بصناعة السيارات في العالم، وإن تحقيق صناعة السيارات تعتبر خطوات مهمة في مناطق أخرى من العالم، مضيفة quot;أنه ليس من الممكن أن نحدد في عالمنا الحر حجم السيارة والمعايير الخاصة فيها، بل يجب على المستهلك أن يختار نوع السيارة التي يرغب في اقتنائهاquot;.

وأشارت ميركل إلى أن تطوير البطاريات يعتبر أحد أكبر التحديات التي تواجه صناعة السيارات من أجل إنتاج سيارات تعمل بمحركات كهربائية.

ويستمر المعرض في دورته الثالثة والستين حتى السابع والعشرين من الشهرالجاري، ويشارك فيه 753 شركة سيارات وجهة عرض من 30 دولة، بانخفاض نسبته 30 % عن الدورة السابقة، التي عقدت عام 2007.

وتتركز الدورة الحالية للمعرض على السيارات الكهربائية والهجين، في الوقت الذي يدور فيه معظم الحديث عن المشكلات التي تواجهها الصناعة، في ظل الأزمة الاقتصادية العالمية الراهنة.

وتزامن افتتاح معرض فرانكفورت هذه السنة مع أنباء عن حصول شركة quot;زد.إف فرايدريششفاينquot; ثالث أكبر شركة لصناعات مكونات السيارات في ألمانيا على دعم حكومي، بقيمة 250 مليون يورو، لمساعدتها في مواجهة الأزمة، في حين قررت الاستغناء عن 3500 موظف وعامل.