قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سول: قال بنك كوريا المركزي يوم الإثنين إن البلاد تحتاج إلى المراقبة الدقيقة لمخاطر ارتفاع التضخم في الصين والذي من المحتمل أن يمثل ضغوطا تصاعدية على أسعار المستهلك في كوريا الجنوبية . ونسبت وكالة الانباء الكورية يونهاب الى كيم جونغ محافظ بنك كوريا المركزي انه سوف يكون هناك انتقال دولي للتضخم بين الدول مما سوف يؤثر على الاقتصاد الكوري بظروف التضخم . وكان محافظ البنك المركزي الكوري قد اشار يوم الجمعة الماضية الى ان الاقتصاد الكوري ينمو بنسبة 4.5 في المائة خلال العام القادم بدلا من نسبة 6.1 في المائة ، معربا عن توقعاته بارتفاع التضخم للعام القادم الى أعلى مستوى وهو 3.5 في المائة ومنذ ثلاث سنوات . وحذر محافظ البنك المركزي الكوري من تزايد مخاطر التضخم قائلاً إن الزيادة المتوقعة في التضخم تشير إلى أنه ستكون هناك ضغوط على التضخم الأساسي من جانب الطلب. وقال من المرجح ان يرتفع التضخم الاساسي في كوريا الجنوبية في العديد من المجالات ولكنه لن يشمل اسعار النفط والاغذية .