قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أبوظبي: انتهى بنك أبوظبي التجاري من وضع اللمسات الأخيرة على اتفاق لشراء ذراع التجزئة المصرفية لرويال بنك أوف سكوتلند quot;ار.بي.اسquot; في الإمارات العربية المتحدة مقابل حوالي 100 مليون دولار، ليوسع نطاق انتشاره في البلاد.

وأضاف ثالث أكبر بنك في أبوظبي من حيث القيمة السوقية أنه سيستحوذ في إطار الصفقة على ثلاثة فروع تخدم 250 ألف عميل. وتابع أنه سيموّل الصفقة -التي من المتوقع إتمامها خلال أربعة أشهر- بالاعتماد على مصادر سيولة داخلية.

يشار إلى أن أبوظبي التجاري هو أحد بنكين في الإمارات قادا المفاوضات بين مجموعة دبي العالمية التي تعيد هيكلة ديون بمليارات الدولارات ودائنيها. وهو واحد من أكثر البنوك تعرضاً لدبي العالمية، وكشف في أبريل/ نيسان عن انخفاض صافي أرباح الربع الأول بنسبة 36 %.

وكان ار.بي.اس، ومقره ادنبره، والمملوك بالكامل تقريباً للحكومة البريطانية، قال إنه سيبيع أنشطة عالمية عدة في إطار خطة استراتيجية أعلن عنها في 2009.

ورأى علاء عريقات الرئيس التنفيذي لبنك أبوظبي التجاري في مؤتمر صحافي في أبوظبي أن الصفقة مناسبة تماماً لاستراتيجية البنك الخاصة بالأنشطة الأساسية. لافتاً إلى أن البنك قرر منذ أوائل 2009 التركيز على الأنشطة الرئيسة، وهي عمليات التجزئة المصرفية وخدمات الشركات الصغيرة والمتوسطة، وعلى سوقه الرئيسة وهي الإمارات العربية المتحدة. وأوضح أن الصفقة ستمنح أبوظبي التجاري حصة 15 % في سوق بطاقات الائتمان في الإمارات.