قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دبي: أعلن فندق laquo;فيرمونت بيسraquo; Fairmont Peace Hotel، في الصين، عن افتتاح أبوابه رسمياً لاستقبال الزوار اعتباراً من اليوم 28 يوليو 2010. وبهذا لافتتاح تكون قد توجت من laquo;جين جيانغ الدولية للفنادقraquo; وlaquo;فنادق ومنتجعات فيرمونتraquo; برنامج الترميم والإصلاح الشامل الذي خضع له الفندق الأسطوري الأبرز منذ إغلاقه في العام 2007.

وعُرف الفندق، الذي افتتح لأول مرة في الأول من أغسطس 1929، بكونه laquo;القصر الأبرز في منطقة الشرق الأقصىraquo; نظراً لموقعه في قلب شانغهاي النابض عند تقاطع laquo;جادة بوندraquo; على طول نهر laquo;هوانغبوraquo;، ولما يتمتع به من فخامة عصرية تتميز بسطح الفندق المكسو بالنحاس على ارتفاع 77 مترا عن سطح الأرض، والأرضيات المرصوفة بالرخام الإيطالي، إلى جانب الزخارف الفنية النفسية المصنوعة من زجاج اللاليك. وعملت شركة التصاميم الدولية المرموقة laquo;هيرش بيندر أسسوسيتسraquo; بشكل وثيق مع فريق متكامل من المصممين والمهندسين والمؤرخين لإعادة مظاهر الفخامة والبهاء لهذا المعلم الراقي وتجسيد روح وإرث تصاميم laquo;آرت ديكوraquo; الساحرة.

وسيضم فندق laquo;فيرمونت بيسraquo; بحلته الجديدة 270 غرفة وجناح فندقي فاخر وستة مطاعم وردهات متنوعة، بما فيها laquo;جاز بارraquo; الذي يعد أحد أبرز ملتقيات النخبة منذ ثلاثينيات القرن العشرين، بالإضافة إلى المطعم الصيني الأبرز laquo;دراغون فونيكسraquo;، وقاعة laquo;كاثيraquo; التي تتمتع بإطلالات ساحرة على جادة بوند من تراس الشرفة على الطابق التاسع. وسيضمُّ الطابق الثامن من الفندق المرموق قاعة laquo;بيسraquo; الشهيرة التي تحفل أرضيتها الخشبية بذكريات مراقص شنغهاي القديمة والاحتفالات الفخمة.

وتمتاز غرف الفندق بمفروشات تعود تصاميمها لفترة الثلاثينيات من القرن العشرين وبلمسات فنية معاصرة وأحدث التقنيات الحديثة. كما تغلب الغرف الفسيحة التي تبدأ مساحتها من 45 متر مربع الألوان المميزة وأفضل المفروشات المريحة، وتتنوع التقنيات داخل الغرف إذ تضم جهاز تلفزيون بلازما بقياس 37 بوصة، وشاشة LCD على جانب الحمام، ومشغل أقراص DVD وBlu-ray، وخدمة الإنترنت اللاسلكية مع ميزة quot;ركب وشغلquot;. كما تضم الغرف الكثير من وسائل الراحة والمتعة الأخرى كآلة صنع قهوة quot;الإسبريسوquot;، وأجود أنواع أغطية السرير المصنوعة من أقمشة الكتان والقطن المصري، بالإضافة إلى أفخم منتجات الحمام من عطور ميلر هاريس الشهيرة.

وستضم التوسعة الجديدة للفندق حوض سباحة خارجي ونادي صحي laquo;ويلو ستريم سباraquo;. وحصر الفندق على الحفاظ على أجنحة quot;ناين نيشن سويتسquot; لتشكل علامة مميزة وخاصة بالفندق، في حين ستشغل الأجنحة الرئاسية الجديدة مكان البنتهاوس في الطابق العاشر من الفندق الذي سكنه المؤسس والمالك الأسبق للفندق، السير فيكتور ساسون.

ويعتبر رجل الأعمال الثري السير فيكتور ساسون أحد أبرز المساهمين في تنمية وتطوير شانغهاى، حيث أشرف على أعمال البناء في منطقة laquo;جادة بوندraquo; النهرية وتركيب أكثر من 1600 من الركائز والأساسات الإسمنتية والخشبية كأساس لتشييد الفندق الذي يتألف من 11 طابقاً، وهو البناء المرتفع الأول من نوعه في المدينة. وقد تميز الفندق الأصلي بالكثير من الإنجازات المميزة وغير المسبوقة في عهده، إذ ضم الفندق أول نظام سباكة خاص يستقبل الماء من نبع خارج المدينة، بالإضافة إلى تميزه بأول مصعد كهربائي في شنغهاي. كما يمكن للضيوف والزوار زيارة laquo;معرض بيسraquo; والإطلاع على التاريخ الفريد والإرث الثقافي المميز لأحد أشهر الأبنية في مدينة شنغهاي.