قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

برلين: وصل الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الأحد إلى مقر المستشارة الألمانية في برلين لعقد إجتماع مع أنغيلا ميركل حول أزمة ديون منطقة اليورو، كما افادت مراسلة لوكالة فرانس برس.

ويسعى المسؤولان خصوصا للاتفاق على خطة دعم منسقة لصالح المصارف الاوروبية التي تواجه خطة انقاذ ثانية لليونان الواقفة على شفير الافلاس، والتي قد تتضمن التنازل عن حصة كبيرة من قيمة الديون التي منحتها هذه المصارف لليونان.

وسيجري ساركوزي وميركل محادثات قبل ساعة من عقد مؤتمر صحافي سيليه عشاء عمل.

ويحاول المسؤولان التحدث بصوت واحد بشان اعادة رسملة المصارف الاوروبية التي بدا ان لدى باريس وبرلين وجهات نظر مختلفة بشانها في الايام الاخيرة.

وبحسب صندوق النقد الدولي، فان حاجات المصارف الاوروبية في مجال الرساميل لدعم تنازل كبير عن المبالغ التي اقرضتها لليونان، قد تصل الى 200 مليار يورو.

وبدا ان باريس تفضل حتى الان اللجوء الى الصندوق الاوروبي للانقاذ المالي في حين تدعو برلين الى ان تسحب الدول اولا من صناديقها الخاصة.