قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران:ذكر محافظ البنك المركزي الإيراني محمود بهمني يوم الاثنين أن الحكومة الإيرانية وافقت على خطط طرحها البنك لحذف أربعة أصفار من العملة المحلية. وقال بهمني لشبكة 'خبر' الإيرانية الإخبارية إنه من المقرر الكشف عن مزيد من التفاصيل في هذا الصدد قريبا على الموقع الإلكتروني للبنك المركزي. ويعادل الدولار الأمريكي أكثر من عشرة آلاف ريال إيراني فيما تبلغ قيمة اليورو أكثر من 15 ألف ريال. وكانت خطة خفض قيمة الريال الإيراني مدرجة على جدول الأعمال منذ العام الماضي، ولكن الحكومة لم تكن قد وافقت عليها حتى الآن.


وأوضح بهمني أن البنك المركزي والحكومة يعتزمان إعادة تسمية العملة المحلية، دون أن يكشف عن تفاصيل أخرى. وكان البنك المركزي الإيراني حدد معدل التضخم الرسمي في البلاد بنسبة 14.2' في أيار/مايو الماضي، غير أن مراقبين اقتصاديين يشككون في أن هذه النسبة تعكس معدل التضخم الحقيقي. ويذكر أن أسعار البنزين ارتفعت في إيران إلى سبعة أمثال، لاسيما بعد إلغاء الدعم الحكومي على الغذاء والوقود في كانون الثاني/ديسمبر الماضي. وتؤكد طهران على أن العقوبات الدولية المفروضة على الجمهورية الإسلامية، على خلفية موقفها المتصلب بشأن برنامجها النووي، لم تؤثر على الاقتصاد المحلي الإيراني. ورغم ذلك ، يعتقد بعض المراقبين أن تأثير العقوبات على الاقتصاد الوطني وحياة المواطنين لا يمكن تخفيفه.