قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

عمّان: قال مصادر حكومية رفيعة المستوى لـ إيلاف أن طهران تبذل جهودا دبلوماسية مكثفة لتعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري بين الأردن وإيران.

وأشارت هذه المصادر انه ورغم أن الجهود الإيرانية تنصب في مجال التعاون الاقتصادي إلا أن مراقبين سياسيين لا يستبعدون ان تكون لهذه المساعي الإيرانية أبعادا سياسية في وقت يكثف الأردن جهوده للتحضير لمرحلة الانضمام لمجلس التعاون الخليجي.

وكشفت هذه المصادر أن حكومة نجاد عرضت مقترحات لتحقيق التعاون في مجال النقل وخصوصاً الربط من خلال السكك الحديدية ما بين إيران والعراق والأردن وتزويد الأردن بمادة القمح بأسعار تفاضلية وتنشيط السياحة الدينية الشيعية الإيرانية إلى الأردن وإمكانية تزويد الأردن بالغاز الطبيعي بواسطة أنابيب تصل إلى الأردن.

كما تشمل المقترحات الإيرانية تفعيل دور الاستيراد والتصدير وذلك لتعزيز دور العلاقات الاقتصادية الأردنية الإيرانية وزيادة فرص التبادل بين الطرفين، إضافة إلى تبادل الوفود التجارية بين البلدين وإيجاد آلية تنشيط الزيارات المتبادلة لرجال الأعمال في المشاركة في المعارض التجارية المقامة في الجمهورية الإيرانية والمملكة الأردنية الهاشمية.

وتتطلع إيران إلى قيام رجال الأعمال الإيرانيين باستكشاف فرص الاستثمار وبحث إقامة شراكات تجارية واستثمارية مع رجال الأعمال الأردنيين، وإيجاد قنوات اتصال مباشر لزيادة التواصل التجاري، وتشكيل العلاقات الثنائية والرغبة قي تطوير الشؤون الاقتصادية بين البلدين.

وكان الجانب الأردني قد أبدى في وقت سابق أهمية رفع حجم التبادل التجاري إلى مستويات تتناسب مع الإمكانات المتوفرة لدى البلدين خاصة وأن مجمل التبادل التجاري بلغ حوالي 34 مليون دولار فقط في العام الماضي فيما لم تتجاوز قيمة المبادلات التجارية 10 مليون دولار خلال العام الماضي.