قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

وقعت الأردن وكندا إتفاقية للتعاون في مجال الأمان النووي والإستفادة من الخبرات الكندية.


عمان: وقعت هيئة تنظيم العمل الاشعاعي والنووي الأردنية مع هيئة الأمان النووي الكندية يوم السبت إتفاقية للتعاون في مجال الامان النووي والاستفادة من الخبرات الكندية في مجال الامان النووي ومساعدة الهيئة في تطوير قدراتها.

وقع الاتفاقية عن الجانب الأردني رئيس الهيئة الدكتور جمال شرف فيما وقعها عن الجانب الكندي رئيس هيئة الأمان النووي الكندية مايكل بندر الذى يزور عمان حاليا.

وقال الدكتور شرف في تصريح للصحفيين ان الهيئة ماضية في تطوير قدراتها البشرية واصدار التشريعات اللازمة ليتسنى لها القيام بالمهام المناط بها على اكمل وجه من خلال العمل على اتباع المعايير الدولية في مجال الأمان والأمن النووي.

واكد اهمية الدعم الذي تقدمه الدول المتقدمة للهيئة في مجال تطوير القوى البشرية والتدريب التقني، بالاضافة الى الخبرات اللازمة، مشيدا بدور الوكالة الدولية للطاقة الذرية في تقدم الدعم التقني للهيئات الرقابية في العالم والابقاء على استقلاليتها حتى يتسنى لها القيام بدورها على اكمل وجه.

من جهته اكد رئيس هيئة الأمان النووي الكندية ضرورة تعزيز قدرات الهيئات الرقابية في العالم خصوصا بعد حادثة فوكوشيما اليابانية والتي اعادت الى اذهان الجميع ضرورة اتباع معايير السلامة الدولية وتعزيز دور الهيئات الرقابية في هذا المجال.