قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سنغافورة: سجلت اسعار النفط ارتفاعا صباح الثلاثاء في اسيا نتيجة الارقام الجيدة للاقتصاد الصيني والتوتر مع ايران، على ما افاد المحللون.

وارتفع سعر برميل النفط الخفيف لايت سويت كرود تسليم شباط/فبراير في التداولات الصباحية 1,45 دولارا عن سعر اغلاق الجمعة مسجلا 100,28 دولار، فيما ارتفع سعر نفط برنت بحر الشمال 1,02 دولارا الى 108,40 دولارات.

وقال فيكتور شوم من مكتب الاستشارات بورفين وغيرتز ان quot;الاسعار ارتفعت لان السوق تجاوبت مع تنامي النشاط التصنيعي في الصينquot; مشيرا من جهة اخرى الى ان quot;التوتر الجيوسياسي مع ايران يدعم الاسعار ايضاquot;.

واعلنت الصين، القوة الاقتصادية الثانية في العالم، الاحد ان نشاط قطاعها التصنيعي ارتفع في كانون الاول/ديسمبر الى 50,3 مقابل 49 في تشرين الثاني/نوفمبر. والارقام ما فوق 50 تشير الى نمو النشاط فيما تشير الارقام ما دون هذه العتبة الى انكماش.

وفي الشرق الاوسط اختبرت ايران الاثنين ثلاثة صواريخ عابرة للقارات في اليوم الاخير من مناورات بحرية اجرتها في منطقة مضيق هرمز الاستراتيجي الذي يعبر منه حوالى 40% من صادرات النفط العالمية المنقولة بحرا والذي تلوح ايران باغلاقه على خلفية الصراع حول برنامجها النووي المثير للجدل.

وايران ثاني منتجي النفط في منظمة اوبك وتستمد 80% من مداخيلها بالعملات الاجنبية من صادراتها النفطية.

وهددت ايران مؤخرا باغلاق مضيق هرمز في حال فرض عقوبات على صادراتها النفطية وردت الولايات المتحدة بانها لن تسمح quot;باي بلبلة في حركة الملاحة في مضيق هرمزquot;.