قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن منظمو المنتدى الاقتصادي العالمي الذين يتوقعون مشاركة قياسية الثلاثاء ان المنتدى الذي سيعقد في دافوس في سويسرا من 21 الى 24 كانون الثاني/يناير سيبحث في موضوع "الاطار العالمي الجديد".

ويتوقع ان يشارك في النسخة الخامسة والاربعين من المنتدى اكثر من 2500 شخص من 40 دولة في منتجع دافوس السويسري الصغير للتزلج في جبال الالب وحيث يلتقي سنويا كبار رجال العالمين الاقتصادي والسياسي.

وهذا اللقاء الدولي الكبير سيستقبل اكثر من 300 رئيس دولة وحكومة ووزير، كما اعلن منظمو المنتدى الاقتصادي العالمي في بيان.

والى جانب حوالى 1500 من صانعي القرارات الاقتصادية وكذلك ممثلي منظمات دولية، سيدعى اعضاء في العالم الاكاديمي (بينهم 14 من حائزي جائزة نوبل) والمجتمع المدني والاعلامي الى مناقشة التحديات الكبرى للعام 2015.

وقال كلاوس شواب مؤسس ورئيس المنتدى بحسب البيان ان "قادة اليوم يواجهون تحديات غير مسبوقة بتعقيداتها وسرعتها وترابطها".

واضاف ان "ايجاد وسيلة لسبر اعماق هذه التحديات بنجاح في 2015 يشكل بالتالي اولوية حاسمة لكل مسؤول، ليس لضمان نمو دائم وحسب وانما ايضا لاعادة بناء الثقة".

وبناء على طلب الامين العام للامم المتحدة بان كي مون، سيشدد المنتدى ايضا على برنامج التنمية لما بعد 2015 بينما سيعقد مؤتمر للامم المتحدة حول المناخ مرتقب جدا في نهاية العام في باريس.

وبين المشاركين في رئاسة هذا المنتدى الخامس والاربعين جيم يونغ كيم رئيس البنك الدولي، واريك شميت رئيس غوغل، وكذلك روبرتو ايجيديو سيتوبال المدير العام ونائب رئيس مصرف يونيبانكو البرازيلي او ويني بيانيما المديرة العامة لمنظمة اوكسفام الدولية غير الحكومية.

وسيتم الكشف عن اللائحة المفصلة للمشاركين اضافة الى البرنامج الكامل للمنتدى في مؤتمر صحافي في 14 كانون الثاني/يناير.

وفي منتصف كانون الاول/ديسمبر، اعلن وزير الاقتصاد الفرنسي ايمانويل ماكرون ان الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند سيتوجه الى دافوس حيث سيرئس خصوصا الجلسة الثالثة من "المجلس الاستراتيجي للاجتذاب".