قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لاتزال ردود الأفعال الغاضبة تتوالى تجاه قرار الحكومة المصرية برفع أسعار الأسمدة والمخصبات الزراعية بنحو 50 بالمئة.

عارض أعضاء في البرلمان ومؤسسات معنية بالشأن الزراعي القرار الذي بررته الحكومة بضغوط من الشركات المنتجة بعد تعويم الجنيه المصري أمام الدولار الأمريكي.

وتخوف مزارعون من أن القرار ربما يتسبب في تداعيات خطيرة على النشاط الزراعي في مصر وبارتفاع حاد في المنتجات الزراعية.

تقرير عبدالبصير حسن.

يمكن تحميل تطبيق بي بي سي عربي عبر الرابط التالي