قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو: تجاوز عدد العمال الاجانب في اليابان مليون شخص للمرة الاولى في العام 2016، حسبما اعلنت الحكومة الجمعة، فيما تواجه البلاد نقصا في اليد العاملة وتقدم السكان في السن.

واعلنت وزارة العمل اليابانية ان نحو 1,08 ملايين اجنبي يعملون في الارخبيل في اواخر اكتوبر بزيادة 19,4% على مدى عام مما يشكل رقما قياسيا. وهؤلاء في الاساس من الصين (345 الف شخص بزيادة 6,9% على مدى عام) وفيتنام (172 الف شخص بزيادة 56,4%) والفلبين (128 الفا بزيادة 19,7%).

واوضحت الوزارة ان هذه الزيادة تعكس خصوصا قدوم عدد اكبر من الطلاب الاجانب والعمال من ذوي الكفاءات العالية.

لم تقم اليابان بتعديل اي من قوانينها الصارمة المتعلقة بالعمال الاجانب، رغم صدور دعوات في هذا الصدد منذ سنوات. لكن رئيس الوزراء شينزو ابي اعلن عن عزمه اصلاح التشريعات، خصوصا لتلبية حاجات قطاع البناء قبل الالعاب الاولمبية المقررة في 2020.

وقامت الحكومة بمراجعة قوانين الهجرة لاستقبال عدد اكبر من الممرضين والمسعفين في قطاع الصحة. وفي الوقت الذي يتقدم فيه السكان في السن بوتيرة مقلقة بالنسبة الى السلطات، تظل البلاد تعارض السماح بقدوم الاجانب باعداد كبيرة. ولا يتجاوز عدد الاجانب 1,75 مليون نسمة اي 1,38% من مجمل السكان فقط.