مدريد: توقعت منظمة السياحة العالمية الجمعة بأن يتراجع عدد السياح في العالم بنسبة 20 إلى 30% في العام 2020 بسبب فيروس كورونا المستجد، ما يهدد ملايين الوظائف. وكانت الأمم المتحدة توقعت سابقا بأن يبلغ التراجع 1 إلى 3 % مقارنة بالعام 2019.

توقعت وكالة الأمم المتحدة المتخصصة ومقرها في مدريد أن تتراجع الإيرادات السياحية 300 إلى 450 مليار دولار، أي قرابة ثلث عائدات 2019 التي بلغت 1,5 تريليون دولار.

قال الأمين العام للوكالة زوراب بولوليكاشفيلي في بيان إن "السياحة من بين القطاعات الاقتصادية الأكثر تضررا"، مضيفا "واضح" أن ملايين الوظائف في القطاع مهددة.

لفتت الوكالة إلى أن السياحة العالمية تراجعت بنسبة 4 بالمئة خلال الأزمة الاقتصادية عام 2009 وفقط بنسبة 4 بالمئة عام 2003 في أعقاب تفشي متلازمة سارس التي أودت بحياة 774 شخصا في أنحاء العالم.

وكانت المنظمة قد توقعت مطلع العام أن تسجل السياحة العالمية نموا بنسبة 3 إلى 4 بالمئة، لكنها عدلت توقعاتها في 6 مارس بسبب التفشي السريع لكوفيد-19 وتنبأت بأن يبلغ التراجع 1 إلى 3 بالمئة.

منذ مراجعة التوقعات، فرضت مزيد من الدول قيودا على السفر وتم إلغاء مزيد من الرحلات في وقت تسعى حكومات العالم الى احتواء انتشار الفيروس الذي أودى بحياة أكثر من 23 ألف شخص في أنحاء العالم.

مواضيع قد تهمك :