"إيلاف" من بيروت: انتهت الفنانة رانيا يوسف من تصوير فيلمها مع الممثل باسم سمرة منذ شهر يناير الماضي. لكن تعديلات عديدة سقطت عليه مذاك الوقت بحيث تم تغيير اسمه من "دماغ شيطان" إلى "كاس وداير" استعداداً لطرحه بدور العرض قريباً.

يشار إلى أن المخرج كريم إسماعيل يواصل وضع اللمسات النهائية على الفيلم، بعد أن أعاد منتجته، فيما يستمر الموسيقار يوسف صديق بالعمل على الموسيقى التصويريه فيه. علماً أن قصة الفيلم تدور حول جريمة ستكون سبباً لمشاكل تواجه جميع أبطال العمل في عدد من الساعات ستكون مصيرية بحياة الشخصيات.
يُذكر أن الفيلم من تأليف عمرو الدالي وإنتاج أيمن وأحمد عبد الباسط، ويجمع في بطولته إلى "يوسف وسمرة" كل من الفنانين وليد فواز، عمرو عابد، سلوى خطاب، نادية خيري ومي فخري.