قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: بدأت التحضيرات لمسلسل "بابا العرب" الذي يتناول حياة البابا شنودة الثالث وسيرته الذاتية. وهو يتألف من 34 حلقة، مقسمة على 3 مراحل من حياة البابا شنودة؛ الأولى هي "الطفولة والشباب" ثم مرحلة " الرهبنة والباباوية" ثم أخر مرحلة التي تتناول فترة مرضه الأخير ووفاته، وهو المسلسل التليفزيوني الأول من إنتاج الكنيسة بعدما أنتجت عدداً من الأفلام القبطية، حول قصص الشهداء والقديسين المصريين على مدار الأعوام السابقة.

وكشف القمص بموا الأنبا بيشوي بعض التفاصيل في تصريحاته لصحيفة "الوطن"، أن المادة التاريخية للمسلسل من إعداد المؤرخ الكنسي نشأت زقلمة. أما السيناريو والحوار فيكتبه عطا الله توفيق. علماً أن الكنيسة حصلت على موافقة رقابة المصنفات الفنية على المسلسل وموافقة وزارة الثقافة، ومن المقرر عرض العمل على القنوات الفضائية العامة، وعدم قصره على الأقباط فقط.

وأشارإلى أن ميزانية المسلسل تتراوح بين 50 إلى 80 مليون جنيها، مادفع الكنيسة لفتح حسابات في البنوك لاستقبال التبرعات من داخل مصر أو من أقباط المهجر. علماً أن الممثل ماجد الكدواني يقدِّم شخصية "البابا شنودة الثالث" في المسلسل، الذي سيستغرق تنفيذه مدة 7 أشهر.


ألبير مكرم يعترض بأحقية التسمية
من جهةٍ أخرى، أعلن المخرج ألبير مكرم أنه يعكف على الانتهاء من فيلم "بابا العرب" عن قصة حياة البابا شنودة الثالث، مؤكدًا أن مشروعه قائم منذ عدة أشهر بتصريحات من الرقابة وموافقة الكنيسة، وهو صاحب الحق في استخدام اسم "بابا العرب".

وأوضح"مكرم" في بيان نشره عبر حسابه الشخصي على "فيسبوك" أن الإعلان التشويقي لفيلم "بابا العرب" تم طرحه في شهر فبراير الماضي، وهو من إنتاج شركة الريماس للإنتاج الفني والسينمائي، مؤكدًا أنه لا يحتاج إلى جمع التبرعات لتنفيذ مشروعه، معربًا عن ثقته في تقديم عمل يليق بأن يحمل اسم البابا شنودة.

وأضاف أن مشروعه غير متوقف أو ممنوع من العرض وحاصل على موافقات مختومة من الكنيسة، مؤكدُا أنه بدأ في استخدام اسم "بابا العرب" منذ عام 2012 في فيديو ترويجي لمشروعه نشره عبر Youtube، وأثبته ملكيته له بوزارة الثقافة في يوليو 2015، مستنكرًا الإعلان عن مسلسل بنفس الاسم دون مراعاة حقوق الملكية.

هذا وشدد المنتج عبدالله منصور في تصريحات صحفية أن أسرة "بابا العرب"، كانت قد صورت عدة مشاهد، وسوف تستأنف عمليات التصوير خلال الأيام الأولى من شهر نوفمبر المقبل، وأكد على أن الفيلم يضم عددا من النجوم الذين يشاركون كضيوف شرف، منهم أحمد السقا وأحمد عز وهاني رمزي وسامح حسين وأحمد شاكر عبداللطيف وسيد رجب.




دانيال
هذا وأوضح رئيس المركز الكاثوليكي للإعلام الأب بطرس دانيال أن الديانة المسيحية لا تمانع تجسيد الرسل والأنبياء في الأعمال الدرامية، بشرط أن يكون ظهورهم بشكل لائق. وأشار رداً على الجدل القائم حول تجسيد الفنان ماجد الكدواني لشخصية البابا شنودة في عمل درامى يتناول قصة حياته منذ النشأة وحتى الموت، في حديثه لموقع "خبر أبيض" أنه لا توجد مشكلة وراء تجسيد شخصية البابا شنودة في عمل درامي، ولكن هناك شروط لابد أن تُتبع قبل البدء في تصوير هذا العمل، وأهمها أن يتم الرجوع للكنيسة كي تكون مشرفة على التجربة ككل، وأن يكون المسلسل يليق بشخصية البابا شنودة وأن لا يظهره بشكل غير لائق.