قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: يعاني المغني والممثل المصري الشاب محمد الشرنوبي من مشكلة مع شركة إنتاجه Earth Production ومالكتها سارة الطباخ وهي خطيبته السابقة كذلك، والتي طالبت نقابة المهن الموسيقية بمنعه من الغناء بدعوى إخلاله بشروط العقد بينهما.

وفي أول رد فعل منه كشف الفنان محمد الشرنوبي عن كواليس الأزمة في تصريحات لبرنامج "الحكاية" الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب.

حيث قال: "كنت غلطان عندما وقعت على التعاقد مع شركة Earth Production وشرطها الجزائي الكبير، ولكن كنت أثق في مالكة الشركة وكانت أقرب شخص لي فلم أتوقع أن يحدث كل هذا". وتابع: "حتى الآن لم يصلني أي قرار بمنعي من الغناء، ونقابة المهن الموسيقية هي الجهة الوحيدة القادرة على إيقافي عن العمل، والقرار يعود لها".

وعن سبب الأزمة، أضاف: "شركة Earth Production تدعي أنني قمت بتسجيل أغنية فيلم (الممر) دون علمهم وهذا يخالف تعاقدي معهم، ولكن سارة الطباخ كانت متواجدة أثناء التسجيل معي وقدمت للنقابة صورها في الاستديو لإثبات ذلك، كما أن الشركة تطالبني بالعائد المادي الذي حصلت عليه مقابل ظهوري في (الحكاية) في الجولة الدعائية لفيلم (الممر)، وأنا لم أحصل على أي أجر من الأساس، وتدعي أيضا أني حصلت على أجر مقابل إحدى الحفلات مع فريق (بلاك تيما) وهذا لم يحدث، فكنت متواجد وطلب مني أمير صلاح الدين الغناء معهم وقمت بذلك".

وكشف الشرنوبي أنه رفع دعوى أمام المحكمة الاقتصادية لفسخ التعاقد مع الشركة، وحتى الآن لم يبت فيه، وسيحاول بكل الطرق إنهاء هذا التعاقد للمضي قدما في مجال الفن.

على صعيد اخر تراجعت الطباخ عن منع حفله في دار الاوبرا في كتاب وجهته الى نقابة المهن الموسيقية مما يشي ببوادر حل للأزمة في الأفق.