قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: طرحت شبكة نتفليكس الإعلان الترويجي لإنتاجها الأصلي السينمائي الجديد Ma Rainey’s Black Bottom من بطولة فايولا ديفس و تشادويك بوسمان.

الفيلم يحمل اسم "Ma Rainey’s Black Bottom"، وهو مأخوذ عن مسرحية أوغست ويلسون التي تحمل نفس الاسم، ويتناول قصة أحداث فنانة موسيقى "البلوز" المعروفة "ما ريني"، التي تلعب دورها الممثلة، فيولا دايفيس.

ويجسد تشادويك بوسمان في أحداث الفيلم دور "ليفي" عضو فرقة "ما ريني"، عازف البوق الذي يطمح لترك بصمته في المشهد الموسيقي في مدينة شيكاغو الأميركية، من خلال وضع لمسة عصرية على الأغنيات القديمة.
وتدور أحداث الفيلم في عام 1927، والتي يواجه فيها الموسيقيين صراعات تتعلق بالعرق والعلاقات واستغلال شركات الإنتاج للفنانين السود.

ومن المقرر عرض الفيلم على شبكة "نيتفلكس" في 18 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.