تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

طريقة تجفيف الفواكه بالفرن

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

شيف "إيلاف": تبدو الفواكه المجففة جذابة للغاية عندما تراها في الأسواق والمتاجر . وهي تشكِّل إضافة لذيذة لأطباق الصباح والمساء والحبوب والكيك واللبن وغيرها من أطباق الحلوى وحتى الأطباق المالحة. فهل تعلمون أنكم تستطيعون تجفيف الفواكه بأنفسكم؟ 
كل ما تحتاجونه هو فرن كهربائي أو حراري مع درجة حرارة قابلة للتحكم تبدأ من 170 درجة. فتجفيف الفرن هو أبسط طريقة لتجفيف الطعام، لأنه لا يتطلب سوى القليل من المعدات الخاصة أو قد تنجح العملية بدون استخدام أدوات. كما أنها أسرع الطرق وأكثرها أمانًا من استخدام طريقة تجفيف الشمس خاصةً في المناطق الباردة. 

 

 

اتبعوا الخطوات التالية مع شيف "إيلاف":
- يحمل فرن المطبخ المتوسط ​​حوالي 1800 إلى 2700 غرام من الفاكهة في وقت واحد. ومن الأفضل استخدام الفاكهة بعد الحصاد للحصول على جودة عالية
- اختاروا الفاكهة الناضجة لكن غير المهترئة والخالية من الكدمات. التفاح الطازج والكمثري(الإحاص) والخوخ والتوت والكرز والموز والمشمش كلها خيارات جيدة. 
- يجب غسل وتقشير معظم الفاكهة قبل تجفيفها لكن، يُفضَّل تجفيف حبيبات التوت الأزرق والمشمش والكرز دون تقشير بعد إ إزالة البذور.
قطعوا الفاكهة للسماكة المطلوبة على أن تحافظةا على سماكة موحدة. 
- رتبوا شرائح الفاكهة في طبقة واحدة على ألواح الخبز غير اللاصقة - وتأكدوا من أن القطع لا تلامس بعضها البعض. 
- سخنوا الفرن إلى 170 درجة فهرنهايت(76.6667celsius). وضعوا ورقة واحدة على كل رف بالفرن. اتركوا 3 سم أو ما إلى ذلك على جميع جوانب الدرج حتى يتسنى للهواء الدوران حول الأوراق أثناء تجفيف الفاكهة.
- اتركوا باب الفرن مفتوحًا قليلاً أثناء التجفيف ثم اديروا الفاكهة كل 30 دقيقة. يجب أن تكون الفواكه المجففة بشكلٍ صحيح مطاطية وليست مسكرة أو مقرمشة.
- بمجرد أن تجف الثمرة تمامًا (قد يستغرق الأمر من 4 إلى 8 ساعات اعتمادًا على سمك الشرائح ومحتوى الماء الموجود في الفاكهة).
- اسحبوا الصواني من الفرن واتركوها طوال الليل (على الأقل 12 ساعة) قبل وضعها في حاويات التخزين.

 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.