قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حذر علماء من ان الشخير الثقيل قد يكون انذار مبكرا بالخرف بعد ان وجدوا ان احتمالات فقدان الذاكرة وتردي وظائف الدماغ الأخرى تكون أكبر بين الأشخاص الذين لديهم مشاكل في التنفس أثناء النوم.


اكتشف العلماء في دراسة مثيرة للقلق ان بودار الخرف تظهر على الذين يشخرون بصوت عال قبل عشر سنوات في المتوسط من ظهورها على الأشخاص الذين ليس لديهم مشاكل في النوم.&& وتشير نتائج الدراسة التي أجراها العلماء الأميركيون الى ان الشخير يعمل على تسريع الاصابة بمرض الزهايمر أيضا.&& وكثيرا ما يرتبط الشخير بالرجال متوسطي العمر وذوي الوزن الزائد.& ويحدث الشخير بسبب تقلص العضلات المحيطة بالقصبة الهوائية أثناء النوم وبذلك قطع إمداد الهواء.

ومن المشاكل المرتبطة بالشخير اضطراب النوم والارهاق خلال ساعات النهار وارتفاع ضغط النوم.&&ودرس فريق الباحثين في جامعة نيويورك التاريخ الطبي عينة من 2470 شخصا أعمارهم من 55 الى 90 عاما.& واكتشف الباحثون ان الأشخاص الذين يشخرون أُصيبوا بأعراض خرف معتدلة في عمر متوسطه 77 عماما في حين ان هذه الأعراض لم تظهر في الأشخاص الذين لا يشخرون إلا في سن التسعين ، أي بعد أكثر من عشر سنوات بالمقارنة مع الذين يشخرون.&

كما أُصيب الذين يشخرون بمرض الزهايمر قبل خمس سنوات على اصابة الآخرين بالمرض ، في سن الثالثة والثمانين بالمقارنة مع سن الثامنة والثمانين.&كما وجد العلماء ان معالجة المشكلة بقناع هوائي يُرتدى في الليل أو ما يُعرف باسم "ضغط الممرات الهوائية الايجابي المستمر" ، حقق نتائج مهمة.& فان أعراض الخرف على الأشخاص الذي عولجوا بهذا الآلة بضخ تيار متواصل من الهواء عن طريق القناع ، ظهرت بعد عشر سنوات على ظهورها عند الذين لم يُعالجوا بالآلة ، في سن الثانية والثمانين بدلا من سن الثانية والسبعين.

ولم يحدد فريق الباحثين لماذا على وجه الدقة يسبب الشخير الثقيل الاصابة المبكرة بالخرف ولكن دراسات سابقة أظهرت وجود علاقة بين اضطراب النوم والخرف. وأوضح الدكتور ريكاردو اوسوريو رئيس فريق الباحثين ان فريقه توصل الى تلك النتائج من دراسة تعتمد على الملاحظة وبالتالي لا تشير الى علاقة السبب والنتيجة.&
مخاطر الشخير في توقف التنفس واضطراب النوم

ونقلت صحيفة الديلي ميل عن الدكتور دوغ براون مدير البحث والتطوير في جمعية الزهايمر البريطانية ان غالبيتنا لا يعتقدون ان شيئا مثل الشخير يدعو الى القلق ولكن الشيخر الثقيل والمتواتر يمكن ان يكون مؤشرا الى توقف التنفس apnoea الذي يعني توقف تدفق الهواء اثناء النوم.& وأضاف ان الدراسة وجدت ان هذه الحالة تسبب الخرف قبل عشر سنوات بالمقارنة مع أولئك الذين ليس لديهم مشاكل نوم.

ولاحظ الدكتور براون ان دراسات سابقة اظهرت ان عدد ساعات النوم ونوعيته يمكن ان يؤثرا في صحتنا المعرفية ودعا الى مزيد من البحث بسبب انتشار اضطرابات النوم بين كبار السن.&
اعداد عبد الاله مجيد

&