: آخر تحديث
لأنهم يتجنبون الأطعمة التي لا يستطيعون مضغها بسهولة

الأسنان الاصطناعية تعرّض أصحابها لسوء التغذية

لندن: اظهرت دراسة واسعة ان الاسنان الاصطناعية تعرض اصحابها الى خطر الاصابة بسوء التغذية لأنهم يتجنبون الأغذية الصحية التي لا يستطيعون مضغها بسهولة.  

وقال الباحثون الذين اجروا الدراسة في كلية كنغ في لندن ان الشيء نفسه يصح على الأشخاص الذين فقدوا الكثير من اسنانهم ويجدون صعوبة في مضغ الطعام بالطريقة الصحيحة.  

كما اكتشف الباحثون ان كلا الحالتين، أي فقدان الاسنان واستخدام اسنان اصطناعية، ترتبطان باعتلال المفاصل وضعف العظام، الأمر الذي يزيد خطر الكسور والسقطات.  

صعوبة المضغ

واشار الباحثون الى ان الأشخاص ذوي الاسنان الاصطناعية أو القليل من الاسنان يجدون صعوبة في مضغ اغذية مثل الفواكه والخضروات الليفية والمكسرات واللحوم الضرورية للتغذية الصحية.  

ورغم ان الاسنان الاصطناعية تحسن وظيفة المضغ فان قوة العض أضعف بكثير من قوة عض الاسنان الطبيعية، ويعني هذا ان مستخدميها يتجنبون في احيان كثيرة أغذية معينة.  

وقال الدكتور وائل صباغ من معهد طب الاسنان في كلية كنغ ان الاشخاص الذين ليس لديهم اضراس كافية أو يستخدمون اسناناً اصطناعية يكون اقبالهم أقل على تناول اغذية صلبة من الصعب مضغها مثل بعض الفواكه والخضروات الطازجة، بما في ذلك التفاح والكمثرى والجزر والمسكرات .. الخ. كما قد يجدون صعوبة في تناول اغذية مطهية مثل اللحوم حسب طريقة اعدادها. 

علاقة قوية 

درس الباحثون صحة اكثر من 1800 شخص متوسط اعمارهم 62 سنة بعد تقسيمهم الى ثلاث مجموعات، مجموعة لدى افرادها ما لا يقل عن 20 ضرساً ومجموعة لدى افرادها اقل من 20 ضرساً يستخدمون اسناناً اصطناعية ومجموعة لدى افرادها اقل من 20 ضرساً لكنهم لا يستخدمون اسناناً اصطناعية.  

واختبر الباحثون افراد المجموعات الثلاث لقياس القوة والاعتلال ومؤشر كتلة الجسم وصحة الفم وجمع معلومات عن نظامهم الغذائي.

وقال الدكتور صباغ ان من أهم نتائج الدراسة هو "العلاقة القوية بين حالة الاسنان ونقص استهلاك المغذيات الضرورية بصرف النظر عن استخدام اسنان اصطناعية" مشيراً الى ان غالبية المساعي لتحسين الحالة الصحية المعتلة ركزت على الاستراتيجيات الغذائية بما في ذلك التوعية الصحية في حين ان تأثير الاسنان على تغذية كبار السن أُهمل في هذه الجهود.  

واضاف ان نتائج الدراسة تبين ان استخدام الاسنان الاصطناعية قد يكون عاملا مهملا في اعتلال العضلات وضعف العظام لأنه يمنع كبار السن من تناول اغذية ضرورية لصحتهم.  وتسلط النتائج ضوء على اهمية تطوير سياسات لصحة الفم تضمن احتفاظ كبار السن بأضراس عاملة طيلة حياتهم. 

اعدت "ايلاف" هذا التقرير بتصرف عن "الديلي تلغراف". الأصل منشور على الرابط التالي:

http://www.telegraph.co.uk/science/2017/12/11/dentures-put-wearers-risk-malnutrition-cant-chew-healthy-food/
     
 


عدد التعليقات 2
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. يجب معالجة هذه الحالة
رامي ريام - GMT الإثنين 11 ديسمبر 2017 18:59
معالجة الاسنان في العالم كله مسألة مادية مكلفة جداً جداً كما ان اطباء الاسنان لا يرحمون من ليس له تأمين صحي وأحياناً حاى التأمين الصحي قد لا يشمل او يستثنى بعض الامور من اجل معالجتها لذلك يجب على الدول القادرة على توفير هذه المعالجة ان تهتم بهذه الحالة وقد شهد عليها التعليق نفسه من جميع الامور الصحية ويقول المثل القائل شهد شاهد ُ من اهلها لذلك هناك الكثير الكثير ممن يعانون هذه الحالة ولا من يستجيب لهم ولحالتهم الصحية التي تفتقر الى علاج اسنانهم بما يليق خليقة الله من طفولتهم ولكن اعمارهم هي التي اخذت منهم اسنانهم وبقوا هكذا في حالة يرثى لها وأيظاً لمن يستجيب لأمرهم
2. المسكرات :)
[email protected] - GMT الإثنين 11 ديسمبر 2017 19:28
لطالما علمت بأن المسكرات صحية . شكرا للموافقة


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. للطعام دور في الاصابة بالسرطان
  2. الشرطة الفرنسية تضبط عشرين طنا من مجسمات برج إيفل الصغيرة 
  3. ناتاشا زينكو تطلق تشكيلة خاصة بأزياء الشارع
  4. ريهانا تتألق بفستان من كالفن كلاين 
  5. الوحدة مضرة بصحة الجسم والعقل
  6. كواليس عرض مايكل كورس الجديد عبر انستغرام
  7. لندن تحتفي بالتفرد والانفتاح والتنوع في أسبوع الموضة 
  8. رقعة من الجلد مُعالَجَة جينياً قد تساعد في علاج مشكلة الإدمان!
  9. نجوم يتألقون مع كالفن كلاين
  10. نسبة
  11. اكتشاف 500 جين جديدة لها علاقة بضغط الدم
  12. آدم عفارة يواصل إبداعه تحت أنظار سندي كروڤر
  13. إتش آند إم تطلق تشكيلتها النسائية لخريف وشتاء 2018
  14. إصدار ذكي جديد من ساعة مايكل كورس Runway
  15. ضمادة للئم الجروح بدلا من الغرز الجراحية
  16. التميّز واضح في درجة رجال الأعمال في طائرات بوينغ 787-9 دريملاينر

فيديو

كارول سماحة: وقوفي على أهم المسارح أكبر جواب لأسامة الرحباني أن قراري كان صائباً
المزيد..

إبتكار

أنيمتة كلينكبي، ترجمة: أشرف أبو جلالة