قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بناء على دعوة تلقاها من وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل، يصل الأمير متعب إلى الولايات المتحدة من أجل الحصول على دعم إضافي للحرس الوطني السعودي.

الرياض: يزور الامير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز نجل العاهل السعودي اعتبارا من الثلاثاء الولايات المتحدة للحصول على دعم إضافي للحرس الوطني، بحسبما افادت وكالة الانباء السعودية.

&والامير متعب هو وزير الحرس الوطني الذي يضم مئتي الف رجل ومن مهامه محاربة الارهاب.
&
وسيجري الامير متعب خلال زيارته التي تستمر عدة ايام محادثات مع الرئيس الاميركي باراك اوباما ومع وزير الدفاع تشاك هيغل.
&
وسيلتقي الامير متعب ايضا قائد الجيوش الاميركية الجنرال مارتن ديمبسي.
&
وتأتي الزيارة في الوقت الذي تشارك فيه السعودية في التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الاسلامية وتنفذ ضربات ضد التنظيم في سوريا، ما عزز المخاوف من تداعيات ممكنة لذلك على المملكة.
&
وقالت وكالة الانباء السعودية ان الامير متعب "سيبحث مع كبار المسؤولين الأميركيين دعم التعاون المشترك بين البلدين، خاصة في ما يتعلق بتطوير أنظمة قوات الحرس الوطني السعودي في مجال التسليح والتدريب".
&
ويعتبر الحرس الوطني قوة عسكرية لا يستهان بها تدار من قبل القصر الملكي بشكل مواز لقوات البر المسلحة.
&
وكان الملك عبدالله حوّل إدارة الحرس الوطني في 2013 الى وزارة وعين ابنه متعب وزيرا فيها.
&