قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

على الرغم من إتخاذها أعلى معايير السلامة والأمن على الطرق وفقاً لمقاييس عالمية محددة، إلا أن دبي شهدت خلال 9 أشهر، وتحديداً بداية من يناير حتى نهاية سبتمبر الماضيين وقوع 2258 حادثاً مروريا، تسببت في وفاة 122 شخصاً، وبلغ عدد الإصابات ما يقرب من 1590، وتنوعت أسباب الحوادث بين السرعة، والإنقلاب المفاجئ، والقيادة تحت تأثير الكحوليات، وغيرها من الأسباب.

دبي: كشف العقيد سيف مهير المزروعي مدير الإدارة العامة للمرور بشرطة دبي وفقاً لمصادر صحفية إماراتية عن أن الفترة من يناير حتى نهاية سبتمبر 2015 شهدت تعرض 141 شخصاً لإصابات خطيرة، و508 تعرضوا لإصابات متوسطة، فيما بلغ عدد الإصابات الطفيفة 938 إصابة.
&
2588 في 2014
&
وفي عام 2014 بأكمله تم تسجيل 2588 حادثاً من جانب مرور دبي، وبلغ مجموع الوفيات الناجمة عن تلك الحوادث 159 حالة، كما تعرض ضمن الحوادث ذاتها 179 شخصاً لإصابات خطيرة، و 678 لجروح متوسطة، و 116 حالة إصابة طفيفة.
&
إجراءات عملية
&
أما عن أبرز الإجراءات التي اتخذتها دبي لجعل شوارعها أكثر أماناً فهي الحد من حوادث صدم المشاة، و تسعى شرطة دبي إلى وضع خطة شاملة للحد من هذه الحوادث عبر تشديد المخالفات على عبور المشاة من المناطق غير المخصصة لهم، بالإضافة إلى إقامة جسور مشاة على الشوارع الرئيسية والفرعية. فضلاً عن استراحات لسائقي الشاحنات الثقيلة، والتي تم إنشاء بعضها فعلياً .
&
كما تم الشروع في تشغيل رادارات لقياس مسافة الأمان تعمل على قياس مسافة الأمان بين السيارات ومخالفة السائقين الذين لا يتقيدون بهذه المسافة، ويضاف إلى ذلك اعتماد نظام النقاط البيضاء ، حيث تقوم شرطة دبي بمكافأة السائقين الذين يتقيدون بقواعد المرور من خلال نظام النقاط البيضاء.
&
المعدلات العالمية
&
وكان موقع "آر تي RT" قد نشر إحصائية عن معدل الوفيات الناجمة عن حوادث السير في العالم نقلاً عن منظمة الصحة العالمية، وأظهرت تلك الإحصائيات أن الصين هي الأعلي، بـ 275983، ثم الهند 23102 ، تليها نيجيريا 53399، ثم البرازيل في المرتبة الرابعة بـ 43869 حادثاً، أما المرتبة الخامسة فكانت لأندونيسيا 42434، تليها الولايات المتحدة سادسة 35490، ثم باكستان وروسيا، وتايلند، وإيران التي حلت في المرتبة العاشرة، وتراوح عدد الحوادث القاتلة في تلك الدول بين 25 و 26 ألفاً سنوياً.