قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اسطنبول: بدأ تحقيق قضائي الجمعة في تركيا بحق الرئيسة الثانية لحزب الشعب الديموقراطي المؤيد للاكراد، فيجن يوكسيكداغ، المتهمة بـ"الترويج لمجموعة ارهابية" غداة فتح تحقيق بحق الزعيم الاخر للحزب صلاح الدين دمرتاش، كما اعلنت وكالة انباء الاناضول التركية.

وقد وجهت الى فيجن يوكسيكداغ التي تشارك في رئاسة حزب الشعب الديموقراطي، تهمة الادلاء في وقت سابق من تموز/يوليو بتصريحات مؤيدة للمقاتلين الاكراد في سوريا الذين تتهمهم الحكومة التركية بالتحالف مع حزب العمال الكردستاني.

وبدأ الخميس تحقيق قضائي بحق دمرتاش زعيم حزب الشعب الديموقراطي، بتهمة "الاخلال بالنظام العام" و"التحريض على العنف". وما يؤخذ عليه يعود الى تشرين الاول/اكتوبر 2014، عندما اندلعت تظاهرات مدعومة من حزب الشعب الديموقراطي من اجل دعم اكراد سوريا الذين يهددهم جهاديو تنظيم الدولة الاسلامية.

ويقول الزعيمان الكرديان ان هدف الحكومة التركية هو "معاقبتهما" على النتيجة الجيدة التي حققها حزب الشعب الديموقراطي في الانتخابات التشريعية التي اجريت في السابع من تموز/يوليو، وحرمت حزب العدالة والتنمية الغالبية المطلقة.

وتأتي هذه التطورات القضائية في خضم الهجوم التي تشنه تركيا على حزب العمال الكردستاني، الذي كثف من جهته هجماته الدامية على قوات الامن.