قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

صرح دبلوماسي اوروبي الاربعاء ان اتفاقا حول الاصلاحات التي طالبت بريطانيا ادخالها للبقاء في الاتحاد الاوروبي سيصبح جاهزا بمطلع شباط/فبراير وسيتم طرحه على قادة الاتحاد الاوروبي لمناقشته في وقت لاحق من ذلك الشهر.&
&
وكان رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اعرب عن ثقته بالتوصل الى اتفاق على التغييرات في اربعة مجالات رئيسية، قبل اجراء الاستفتاء في بريطانيا على خروجها من الاتحاد الاوروبي والمتوقع في منتصف 2016.&
&
وقال الدبلوماسي الاوروبي الذي طلب عدم الكشف عن هويته "اعتقد ان مسودة فعلية ستوضع على الطاولة مطلع شباط/فبراير (..) وبين الان وشباط/فبراير ستتواصل العملية".&
&
واضاف ان مسؤولين من بريطانيا ودول الاتحاد الاوروبي ال27 الاخرى والمفوضية الاوروبية يجرون "مناقشات مكثفة" في مسعى للتوصل الى اتفاق.&
&
وسيعقد قادة الاتحاد الاوروبي قمة في بروكسل في 18 و19 شباط/فبراير قالوا انهم ياملون في التوصل الى اتفاق خلالها.&
&
والاحد قال كاميرون ان اقتراحه الاكثر اثارة للجدل -- وهو تأخير منح المهاجرين للمعونات لمدة اربع سنوات -- لا يزال "مطروحا" الا انه يمكن ان يوافق على خطة "قوية بنفس القدر" لمعالجة ما يسمى بسياحة المعونات.
&
ويطالب كاميرون بضمانات لعدم حصول اندماج سياسي اوسع، وبحماية البلدان التي لا تستخدم اليورو، وزيادة التنافسية الاقتصادية.

&