قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اسطنبول: وجه الرئيس التركي رجب طيب اردوغان انتقادا شديدا السبت الى قرار الكونغرس الاميركي الذي تجاوز فيتو باراك اوباما حول قانون يجيز مقاضاة السعودية في اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر 2001.

وقال اردوغان في خطاب امام البرلمان التركي ان "قرار الكونغرس الاميركي السماح باجراء ملاحقات بحق السعودية في ما يتعلق باعتداءات 11 ايلول/سبتمبر هو امر سيء".

واضاف "هذا الامر ينافي مبدأ المسؤولية الفردية في حال وقوع جريمة. نامل باعادة النظر في هذا القرار الخاطىء وتصحيحه في اسرع وقت".

وبعد خمسة عشر عاما من اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر، اجاز مجلسا الشيوخ والنواب الاميركيان لاسر الضحايا بملاحقة دول اجنبية مثل السعودية امام القضاء الاميركي.

واكد الرئيس باراك اوباما مرارا ان هذا القانون يضعف مبدأ الحصانة الذي يحمي الدول ودبلوماسييها من الملاحقات القضائية ويهدد بتعريض الولايات المتحدة لملاحقات في محاكم مختلفة في انحاء العالم.

وتوطدت العلاقات بين انقرة والرياض في الاشهر الاخيرة، وخصوصا ان سياسة واحدة تجمعهما في الازمة السورية.

والجمعة، استقبل اردوغان ولي العهد السعودي محمد بن نايف في انقرة معتبرا كما نقلت وكالة انباء الاناضول ان العلاقات الجيدة بين البلدين تسهل "استقرارا اقليميا وعالميا".