قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي:&مع إعلان حزب المحافظين البريطاني فتح باب الترشيحات لاختيار زعيم جديد للحزب، بدلا من رئيس الوزراء المستقيل، ديفيد كاميرون. قال استطلاع رأي إن وزيرة الداخلية تيريزا ماي تقدمت على بوريس جونسون في نيل المنصب.

وذكرت "لجنة 1922"، التي تتمتع بنفوذ واسع في الحزب البريطاني الحاكم أنه يجب اختيار زعيم جديد للحزب بحلول الثاني من سبتمبر المقبل.

وقالت اللجنة عقب اجتماع طارئ يوم الاثنين إن الترشيحات لقيادة الحزب ستبدأ يوم الأربعاء وتنتهي الخميس، وبعدها يقوم نواب الحزب في البرلمان باختيار مرشحين اثنين، من أجل التصويت عليهما خلال عملية اقتراع يشارك فيها أعضاء الحزب.

وكان كاميرون قد أعلن أنّه سيتنحى عن منصبه بعد تصويت البريطانيين لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي. ويعتبر بوريس جونسون الذي كان من أبرز الشخصيات المحافظة في معسكر الخروج من الاتحاد الأوروبي الأوفر حظا لخلافته، لكنّ عددا من الشخصيات البارزة الأخرى في الحزب بدأت تبحث احتمال السعي لزعامته، وتنافسه وزيرة الداخلية تيريزا ماي التي كانت مؤيدة للبقاء في الكتلة الأوروبية.

تضييق الهوة

وحسب استطلاع أجرته مؤسسة (يوغوف) لصالح صحيفة (إنديبندانت) فإن الوزيرة ماي ضيّقت الهوة مع منافسها جونسون عمدة لندن السابق، حيث الأجواء العامة ترى فيها الأفضل لمنصب رئيس الحكومة.&

وقال الاستطلاع إن ماي حصلت على أصوات 19 % من الجمهور مقابل 18 % لبوريس جونسون، وجاء وزير العدل مايكل غوف في الموقع الثالث برصيد 5 %، جورج أوزبورن 3 %، ساجد جاويد 3 %، ليام فوكس 3 %، ستيفن كراب 2 %، جيرمي هنت 1 %، وأندريا ليدسوم 1 %.

واشار الاستطلاع الى&أن الوزير ماي تفوقت أيضاً بنسبة 31 في المائة من الناخبين المحافظين، مقارنة مع 24 في المائة بالنسبة إلى جونسون.&