قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: قال حاكم بنك انكلترا مارك كارني أن البنك وصف الاستفتاء على خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي بأنه أكبر تهديد للاقتصاد البريطاني. وأضاف كارني في مؤتمر صحفي أن تحذيرات البنك تتأكد الآن مشيرًا الى هبوط قيمة الجنيه الاسترليني منذ الاستفتاء.&

وتابع حاكم بنك انكلترا قائلاً إن هناك أدلة متزايدة على ان الاستفتاء عطل اتخاذ قرارات استثمارية كبيرة. ولكن على الجانب الايجابي، نوّه كارني بأن اسواق المال أحسنت التعامل مع الاضطراب بعد نتيجة الاستفتاء ولم تسهم في تفاقم الضغط. وأكد كارني ان البنوك ذات رسملة أفضل مما كانت قبل ازمة بنك ليمان.

وقال كارني إن بنك انكلترا ظل على اتصال وثيق مع البنوك المركزية الاوروبية، وخاصة في الفترة التي سبقت الاستفتاء مباشرة، وان هذا قام بدور فاعل في بناء فهم مشترك للمخاطر الناجمة عن خروج بريطانيا. وأشار الى المبادلات النقدية التي تسمح للبنوك المركزية بتشاطر الدولارات واليوروهات والجنيهات الاسترلينية وغيرها من العملات بين بعضها البعض.&

استقلال اسكتلندا

وأكد كارني ان بنك انكلترا يستبعد اجراء استفتاء آخر على استقلال اسكتلندا، ولكن البنك قلق بشأن العجز الكبير في حساب بريطانيا الجاري بعد خروجها من الاتحاد الاوروبي. وقال إن هذا العجز بين ما تستورده بريطانيا وما تصدره مرتفع بالمعايير التاريخية والدولية.&

كما أن بنك انكلترا يشعر بالقلق من ان يتباطأ تدفق رؤوس الأموال الى بريطانيا، وبذلك زيادة العجز.&

ويعتمد تمويل العجز على استمرار الدفوق المادية للمحافظ الاستثمارية والاستثمارات الأجنبية المباشرة، التي استُخدمت لتمويل عجز القطاع العام والاستثمار الخاص، بما في ذلك في سوق العقارات التجارية.&

كما لفت بنك انكلترا الى هبوط قيمة الجنيه الاسترليني الى مستويات قياسية. وحين سُئل حاكم البنك مارك كارني عن تأثير هذا الهبوط على الاقتصاد البريطاني اجاب انه ينبغي أن يساعد على خفض العجز في الحساب الجاري.&

الأزمة المالية&

وقال كارني إن بنك انكلترا يريد ان يتجنب تكرار الظروف التي أدت الى الأزمة المالية في 2007 2008، داعيًا من يفكر في اخذ قرض عقاري أن يتأكد من قدرته على تسديد اقساطه. وقال كارني إن هذه نصيحة كلاسيكية تسديها البنوك المركزية.&

وأكد كارني أن البنوك البريطانية مستقرة مالياً. وقال إن اساس النظام المالي البريطاني قوي جداً، ويمكن ان يعتمد عليه مشترو العقارات واصحاب الاستثمارات.&

واوضح حاكم بنك انكلترا أن السوق الائتمانية مدفوعة بالطلب، وليس بالعرض، ولهذا السبب قرر البنك تخفيف قواعد الاقتراض لتشجيع البنوك على التسليف. ولكن الطلب على القروض سيكون محكوماً بمستوى الغموض الذي يكتنف مستقبل بريطانيا وعلاقتها مع الاتحاد الاوروبي.&

وعن احتمالات الركود الاقتصادي بعد الخروج من الاتحاد الاوروبي، قال كارني إن هناك "ادلة متزايدة" على تباطؤ الاقتصاد البريطاني حتى قبل الاستفتاء.&

وتعهد كارني بأن يتخذ بنك انكلترا كل ما يلزم من الاجراءات لضمان الاستقرار المالي ودعم الاقتصاد الحقيقي. ولكن البنك لا يستطيع ان يتحرك إلا في حدود امكاناته.&

أعدت "إيلاف" التقرير عن صحيفة الغارديان البريطانية على الرابط أدناه

https://www.theguardian.com/business/live/2016/jul/05/mark-carney-to-outline-bank-of-englands-brexit-stability-moves-business-live
&