قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: صادق الرئيس التركي رجب طيب اردوغان على قرارات اتخذها المجلس العسكري الأعلى ومن بينها تقليص مدة الخدمة العسكرية إلى 28 عاما في سبيل الحد من زيادة أعداد الضباط من أصحاب الرتب العالية، وإحالة المئات من الضباط على التقاعد.

وقال بيان لوزارة الدفاع التركية إن المجلس العسكري الأعلى الذي اجتمع للمرة الثانية خلال شهر واحد بعد محاولة الانقلاب في 15 يوليو قرر إحالة 586 ضابطا برتبة عقيد على التقاعد وتمديد خدمة 434 ضابطا من الرتبة&ذاتها لمدة عامين.

وذكر البيان االذي بثته وكالة أنباء (الأناضول) أن 470 عقيدًا من المحالين للتقاعد هم من القوات البرية، و71 من القوات البحرية، و45 من القوات الجوية.&

وأوضح البيان أن المجلس الشورى، قرر تمديد خدمة 434 عقيدًا لعامين اثنين اعتبارًا من 30 أغسطس الجاري، بينهم 372 من القوات البرية، و27 من الجوية، و35 من البحرية.

اجتماع عالي السرية

وكان اجتماع مجلس الشورى، يُعقد قبل محاولة الانقلاب الفاشلة، في مقر رئاسة هيئة الأركان التركية، ويُعد اجتماعا على درجة عالية من السرية، وهذه هي المرة الثانية التي يعقد فيها خارج مقر هيئة الأركان، حيث عقد اجتماع للمجلس برئاسة يلدريم في مقر رئاسة الوزراء يوم 28 يوليو الماضي.

وحضر الاجتماع الذي ترأسه رئيس الوزراء بن علي يلدريم؛ اليوم الثلاثاء، كل من رئيس الأركان خلوصي أكار، ونواب رئيس الوزراء؛ نور الدين جانيكلي، ونعمان قورتولموش، ومحمد شيمشك، وطغرل توركش، ووايسال قايناق، ووزير العدل بكر بوزداغ، ووزير الخارجية مولود جاويش أوغلو، ووزير الداخلية أفكان آلا، ووزير الدفاع فكري إشيق، وقائد القوات البرية الفريق أول صالح زكي، وقائد القوات البحرية الفريق أول بحري بولنت بوسطان أوغلو، وقائد القوات الجوية الفريق أول عابدين أونال.&
&