قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بعقوبة: قتل خمسة عمال عراقيين يعملون لدى شركة "حمورابي" الحكومية للمقاولات بعد اختطافهم صباح الاربعاء من مقر عملهم في خانقين، في محافظة ديالى، شمال شرق بغداد، وفقا لمصادر امنية وطبية.

ورجحت المصادر وقوف تنظيم داعش وراء الخطف والقتل.

وقال قائمقام قضاء خانقين محمد ملا حسن لفرانس برس ان "مسلحين من تنظيم داعش اقتحموا فجر اليوم مقر شركة «حمورابي» للمقاولات في منطقة نفط خانه، وخطفوا خمسة من العاملين ثم قاموا باعدامهم بعد ساعات". 

واكد المتحدث باسم دائرة صحة ديالى "تلقي جثث خمسة من العاملين في شركة حمورابي، عثر على جثثهم قرب مقر الشركة، في نفط خانه". 

وتتبع شركة حمورابي لوزارة الاسكان والاعمار.

بدوره، قال شيركو ميرويس القيادي في حزب الاتحاد الوطني الكردستاني في خانقين، حيث تقع نفط خانه، ان "مسلحين من داعش اقتحموا عند صباح اليوم مقر شركة حمورابي وقتلوا عددا من عمالها". 

ولم تتبن اي جهة مسؤوليتها عن الهجوم. وكانت محافظة ديالى خلال الفترة الماضية احدى المناطق المتوترة وتشهد اعمال عنف متكررة غالبا ما يتبنى تنفيذها تنظيم داعش.