: آخر تحديث
استعادة 36 قرية وتفجير مفخخات وإبطال 250 عبوة ناسفة

خلاف بين الحشد والجيش العراقي حول تحرير الصحراء الغربية

أسامة مهدي: شهدت الساعات الاخيرة ارباكا وفوضى في المعلومات التي اعلنها الحشد الشعبي والقوات العراقية عن تحرير كامل مناطق الجزيرة والبادية في اعالي الفرات وصولا الى الحدود مع سوريا في صحراء العراق الغربية، وذلك في اليوم الثالث على اطلاق عملية عسكرية بإسناد الطيران الحربي لاستعادة هذه المناطق من سيطرة تنظيم داعش.

فبعد ان اعلنت قيادة الحشد الشعبي التي تضم فصائل شيعية مسلحة من المتطوعين، فقد نفت خلية الاعلام الحربي التابعة للقوات العراقية ذلك في بيان تابعته "إيلاف" اليوم قائلة "نشرت بعض الجهات اخبارًا غير صحيحة عن تحرير كامل مناطق الجزيرة وأعالي الفرات ولذلك نوضح عدم دقة هذه الأخبار المتسرعة والعمليات مازالت مستمرة وعندما يتحقق تطهير كامل الأهداف المخطط لها تعلن ذلك رسميا، علمًا ان المساحة الكلية هي اكثر من 29000 كم 2 والمتحقق من تحريرها اقترب من 50‎%".

استعادة 36 قرية وإبطال 250 عبوة ناسفة

قال قائد عمليات تطهير أعالي الفرات والجزيرة الفريق قوات خاصة الركن عبد الامير رشيد يار الله إن قطعات الجيش والحشد الشعبي والشرطة الاتحادية وباسناد طيران الجيش استطاعت خلال ثلاثة ايام من المعارك من تحرير 36 قرية ومساحة 4200كم2 وتدمير 4 عجلات تحمل رشاشات أحادية و6 دراجات نارية وتفجير 4 مفخخات وتفجير وإبطال اكثر من 250 عبوة ناسفة وتدمير معمل لتفخيخ العجلات وقتل عدد من الارهابيين.

وكانت قيادة الحشد الشعبي قالت في بيان امس إن "الوية الحشد اكملت تحرير الجزيرة والبادية الرابطة بين محافظتي الانبار وصلاح الدين  والتي كانت تعتبر اهم مخابئ تواجد داعش ومركز الدعم القادم من سوريا باتجاه هذه المحافظات"، موضحة ان ما تبقى منها هو الجزء الغربي المحاذي للشريط الحدودي العراقي السوري للمناطق الرابطة بين جنوب تل صفوك ومناطق شمال القائم.

وأكدت ان "عملية التحرير شهدت مقتل عشرات العناصر من تنظيم داعش وكشف اهم المضافات والمخابئ السرية ومخازن الاسلحة والاعتدة والاتصال في هذه المناطق".

وقال آمر اللواء السادس في الحشد الشعبي ابو كرار الاسدي "إن العدو الداعشي منهار بشكل تام ومني بهزيمة كبيرة، مؤكدا ان "العدو فقد زمام المبادرة وهو منهار بشكل تام ويبحث عن أي ملاذ".

وكانت القوات العراقية اطلقت الخميس الماضي عملية عسكرية ضخمة لتطهير الجزيرة واعالي الفرات من صحرائه الغربية و قال يار الله ان قوات الجيش العراقي وقوات الحشد الشعبي شرعت بعملية واسعة لتطهير مناطق الجزيرة بين محافظات  صلاح الدين ونينوى والانبار لتطهير الجزيرة واعالي الفرات.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي اعلن الثلاثاء الماضي القضاء على تنظيم داعش عسكريًا في العراق مؤكدا ان هزيمته النهائية على اراضيه ستكون خلال ايام.

كما كشفت قيادة العمليات المشتركة الاثنين الماضي عن المناطق غير المحررة في العراق لحد الان،  موضحة انها جزيرة صلاح الدين وجزيرة الانبار وجزيرة الموصل او نينوى وصولا الى مسك الحدود من منفذ الوليد الحدودي الى منفذ ربيعة السوريين، أي بحدود 667 كم.


عدد التعليقات 10
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. اتباع ايران
Salah - GMT الأحد 26 نوفمبر 2017 04:26
لايوجد في العراق جيش لان اتباع ايران يكرهون الجيش العراقي الذي ادبهم في الثمانينيات. مليشيات الحشد الصفوي هي بديل الجيش وهي ترفع صور الخامنئي وولائها لنظام ولاية الفقيه
2. كلاهما شيعة اثنا عشرية
مجرمين ذباحين - GMT الأحد 26 نوفمبر 2017 07:45
ليش الخلاف ما كلهم اثنا عشرية مجرمين
3. الجيش عراقي والحشد ايراني
سؤدد ماضي - GMT الأحد 26 نوفمبر 2017 08:19
طبعا تخاف الحكومة من ان يرجع الجيش الى ثكناته و سوف تشغله الى ما لا نهاية اليوم بحجة داعش و غدا بحجة الاكراد لانها تعلم جيدا ان الذي سينقذ العراق من و ضعه المزري و من الوصاية الامريكية و الايرانية هو الجيش العراقي الباسل.
4. سيتحول الحشد حرس أيراني
عربي من القرن21 - GMT الأحد 26 نوفمبر 2017 08:24
وربما أقوى من الجيش العراقي , والذراع الأيمن للمالكي و العامري , تحت قيادة قاسم سليماني , وأقرأ على أستقلال العراق الوطني الفاتحة !!؟..
5. خونة
احمد - GMT الأحد 26 نوفمبر 2017 08:32
داعش والحشد الشعبي وجهان لعملة واحدة
6. تهديد الكورد سابقا :
Rizgar - GMT الأحد 26 نوفمبر 2017 11:26
تهديد الكورد سابقا : نفط العرب للعرب.....(نحنا البدو.. وين العدو؟). تهديد الكورد لاحقا :"إن أول حرب سيخوضها الامام المهدي ستكون مع الأكراد، وإنه لن يقاتل أكراد سورية أو أكراد إيران وتركيا، بل سيقاتل أكراد العراق حصرًا". بناءً على مرويات في كتب الملاحم والفتن تتحدث عن علامات آخر الزمان وظهور المهدي. تهديد الكورد سابقا : حسن علي مجيد الكمياوي . تهديد الكورد لاحقا : الامام المهدي المنتظر الكيمياوي . اليس سؤ حظ الكورد ؟؟؟
7. الى رزكار
تاج الراس - GMT الأحد 26 نوفمبر 2017 13:50
أرجو ان تعرض نفسك الى طبيب نفسي باسرع وقت لانه من الؤكد مرضك النفسي يؤثر حتى على اهلك وعائلتك وكل امور حياتك ... اتمنى لك الشفاء العاجل .
8. اكل تراب يا زرجار
الشعوبي الملحد الحقود - GMT الأحد 26 نوفمبر 2017 14:42
يا زرجار الملحد المتصهين والشعوبي الحقود المهم ان الشيعة الاثنا عشرية المجرمين الذباحين بعدما انتهوا من السُنة استداروا عليكم وذبحوا منكم ثلاثة الاف كوردي بينهم سبعمائة ضابط وقضموا أربعين بالمائة من كردستان العظمى ومليون طن نفط يومياً نصيحة زرجار اعتزل التعليق او روح انتحر بعد ما منك فايده غير تولول وتلطم مثل النسوان هههههههه
9. العراق بلد الرافدين
Mahmod - GMT الأحد 26 نوفمبر 2017 16:58
لايف أصبح العراق تحت وصاية الاممة في إيران. .قاسم سليماني يأمر أمر على أكبر شوارب من الشيعة وشحد يلي يقول لا..هذا هو حال بلد للحضارات ...
10. كيان قذر
Rizgar - GMT الإثنين 27 نوفمبر 2017 00:48
Spend the rest of one''s life in happiness, as in In her romantic novels the hero and heroine-end up marrying and then live happily ever after . This hyperbolic phrase ends many fairy-tales. Like any fairy-tale we are going to piss off the capital of Anfal then live happily ever after . قضاء بقية حياة المرء في السعادة، كما هو الحال في روايات الرومانسية البطل والبطلة في نهاية المطاف ينتهي بالزواج ومن ثم العيش بسعادة بعد أي وقت مضى. هذه العبارة القطعية ينتهي العديد من الحكايات الرومانسية .. مثل أي حكاية رومانسية نحن ذاهبون إلى ركل leave عاصمة الأنفال ثم العيش بسعادة بعد أي وقت مضى.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. للمرة الأولى... الملك سلمان يصل المدينة المنورة عبر قطار الحرمين 
  2. أردوغان يندد باستخدام العقوبات الاقتصادية سلاحاً
  3. ماكرون يدعو إلى
  4. اختراق جديد في المعركة ضد الزهايمر
  5. السعودية ترفض الاتهامات الإيرانية
  6. ترمب أمام الأمم المتحدة: إيران ديكتاتورية فاسدة
  7. مرشح لرئاسة العراق يوضح حقيقة انتمائه للموساد والزواج بيهودية
  8. بريطانيا تمنح متطوعي
  9. ترمب يستهدف إيران باستراتيجية
  10. غوتيريش يحذر من نظام عالمي تسوده الفوضى
  11. نتانياهو: إسرائيل ستواصل محاربة إيران في سوريا
  12. بريطانيا تجدد دعمها للتحالف العربي في اليمن
  13. الصحف البريطانية تطالب بضريبة على
  14. حمزة بن الحسين ينتقد الحكومة علانية
  15. السمنة هي التدخين الجديد في التسبب بإصابة النساء بالسرطان
  16. تحديد الثلاثاء المقبل موعدًا نهائيًا لانتخاب رئيس للعراق
في أخبار