قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

روما: عبر الفاتيكان الاربعاء عن "قلقه" إزاء مرسومي الرئيس الاميركي دونالد ترامب حول بناء جدار على حدود المكسيك ومنع دخول رعايا سبع دول ذات غالبية مسلمة الى الولايات المتحدة.

وقال انجيلو بيتشيو المسؤول الثالث في الفاتيكان ردا على سؤال محطة "تي في 2000" الكاثوليكية حول هذا الاجراء الاميركي "بالطبع هناك قلق. نحن رسل ثقافة اخرى هي ثقافة الانفتاح".

واضاف المونسنيور بيتشيو "نحن بناة جسور، اقل بكثير من الجدران، وعلى جميع المسيحيين ان يعيدوا بقوة تأكيد هذه الرسالة".

وذكر بيتشيو بأن البابا فرنسيس يشدد ايضا "على ضرورة ادماج الذين يصلون، الذين يأتون الى مجتمعنا، الى ثقافتنا".

وقد وقع ترامب الجمعة مرسوما علق بموجبه دخول رعايا سبع دول يشكل المسلمون اكثرية سكانها، فترة 90 يوما الى الولايات المتحدة. وهي العراق وايران وليبيا والصومال والسودان وسوريا واليمن. وقبل ذلك بيومين وقع مرسوما آخر للبدء بمشروع بناء جدار على الحدود مع المكسيك.

وكان الكاردينال بيتر توركسون رئيس "مجلس تعزيز التنمية البشرية المستدامة، قال قبل ايام "نأمل في ألا يبنى الجدار، لكن معرفتي بترامب تحملني على القول انه قد يبنى".

واضاف ان "الكرسي الرسولي يشعر بالقلق، لأن ذلك (الجدار) لا يعني فقط الوضع في المكسيك، بل يعني ايضا رسالة الى العالم".