: آخر تحديث
نشرهما الكرملين على موقعه الالكتروني في سابقة نوعية

نص كلمتي بوتين ومحمد بن سلمان

بث الكرملين على نحو غير معهود نص حديثي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد السعودي وزير الدفاع خلال لقائهما في موسكو، اليوم الثلاثاء.  

إيلاف: نشر موقع الكرملين (قصر الرئاسة الروسية) على الانترنت "تغريدة" ربطها بخبر مفصل حول الحديث الذي دار بين الرئيس فلاديمير بوتين وولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

وفي ما يلي نص الحديث كاملًا:

قال الرئيس فلاديمير بوتين مرحّبًا بالضيف السعودي: "إسمحوا لي يا صاحب السمو، وأيها الأصدقاء الأعزاء بالترحيب بكم في موسكو.

وأود الإشارة في بداية لقائنا هذا إلى أن العلاقات بين دولتينا تتطور بشكل ناجح جدًا. وأما في ما يتعلق بالعلاقات الاقتصادية فيجب القول إنه كان يوجد بعض التراجع، ولكن في بداية هذا العام وصل نمو هذا المؤشر إلى 130%.

نحافظ على الاتصال على المستوى السياسي وبين المؤسسات العسكرية، ونعمل معًا في مجال تسوية الحالات المعقدة، بما في ذلك في سوريا. ولا شك في أن التعاون في مجال الطاقة يتسم بقيمة كبيرة لدولتينا.

نشاط مشترك
نحن نشكركم على الأفكار والنشاط المشترك معًا في مجال العمل بين دول أوبك والدول غير الأعضاء في المنظمة. وستسمح تصرفاتنا المنسقة باستقرار الوضع في أسواق النفط والغاز العالمية.

وطبعًا نحن في انتظار زيارة عاهل المملكة العربية، وهي الزيارة الأولى التي يقوم بها ملك العربية السعودية إلى روسيا في تاريخ علاقاتنا الثنائية، وإني لعلى ثقة من أنها ستشكل علامة فارقة جيدة وإشارة حسنة، وحافزًا طيبًا في تطوير علاقاتنا الثنائية.

انقلوا لصاحب الجلالة أطيب التمنيات.

وفي الآتي كلمة الأمير محمد بن سلمان آل سعود (وفقًا للترجمة): شكرًا جزيلًا لك، السيد الرئيس، على إتاحة هذه الفرصة للقاء. ويسرني أن نلتقي مرة أخرى في موسكو. أنقل لكم تحيات صاحب الجلالة ملك المملكة العربية السعودية.

يجب القول إن العلاقات بين السعودية وروسيا تمر في الوقت الراهن بإحدى أفضل مراحلها. هناك الكثير من نقاط التفاهم المتبادل بين بلدينا.

وفي ما يتعلق بنقاط الخلاف الموجودة فهناك آليات واضحة لتخطيها. نحن نتحرك بوتيرة سريعة في مسار إيجابي، وزيارة اليوم ستكون إنجازًا كبيرًا في تعزيز العلاقات بين روسيا والمملكة العربية السعودية.

قاعدة صلبة 
والأهم هو أننا نستطيع بناء قاعدة صلبة، بما في ذلك ما يتعلق باستقرار سوق النفط وأسعار موارد الطاقة. وكل ذلك يوفر لدينا الإمكانيات الجيدة للمضي قدمًا في مجال بناء المستقبل الاستراتيجي.

لقد كنتم على حق عندما قلتم إنه يوجد الكثير من البرامج للتعاون الاقتصادي بين المملكة العربية السعودية وروسيا. وهذا، بطبيعة الحال، سيساعد على زيادة وتيرة العمل المشترك في المراحل اللاحقة.

لا توجد أية نقاط تضارب بين سياسة روسيا وسياسة العربية السعودية. ونحن نأمل في أن نتمكن معًا من توجيه هذه السياسات في الاتجاه الصحيح بما فيه مصلحة الدولتين. لقد تمكنا خلال المرحلة السابقة غير الكبيرة من تحقيق الكثير، ولكن علينا أن نفعل أكثر من ذلك.
 


عدد التعليقات 4
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. بوتين ومحمد بن
سعودي - GMT الثلاثاء 30 مايو 2017 20:29
ليلا نهارا تشتمون روسيا بقاتلة الشعب السوري بعدها تلتقون بوتين و كأن شيء لم حصل....اليس من الأجدى لقاء بشار و التحادث معه لإنهاء الحرب...بشار عربي و مسلم
2. لفط حصة الاسد ترامب
حصة روسيا - GMT الثلاثاء 30 مايو 2017 22:07
سياسة تقديم الرشا العلنية ! لتثبيت اركان مملكة على حافة الهاوية, لن يطول الامر , سرعان ما ينضب السحت.
3. لا يوجد تركيز
كندي - GMT الأربعاء 31 مايو 2017 00:28
السعوديه وكل دول الخليج لا تستطيع ان تغيير شيء في سياسه روسيا تجاه سوريا ، لانها ببساطه لا تملك ما تقدمه لروسيا مقابل ذلك ، روسيا لن تساوم على سوريا بكل اموال ونفط وموارد الخليج ، الموضوع اكبر من ذلك بكثير ، انه موضوع حياة او موت ، لا يظن احد ان روسيا تعشق سوريا ، ابدا ، سوريا بالنسبه لروسيا ورقه لعب ، هذه الورقه غير قابله للعب الا في الموضوع الاوكراني ، السعوديه ودول الخليج ليس لهم اي دور في اوكرانيا ، اذا أعطت الولايات المتحده والدول الغربيه لروسيا ما تريده في اوكرانيا فانها ستترك سوريا فورا ، ولكن بنفس الوقت فان اوكرانيا هي ايضا حياة او موت بالنسبه للغرب فهي بوابه اوربا ، بالنهايه فان ترامب يحلب الخليج بلا مقابل فعلي ، روسيا التي لا تمانع ابدا في الحصول على اموال خليجيه لن تقدم اي تنازل مقابلها في سوريا ، من جهة اخرى ايران مستعده ان تدفع اكثر من دول الخليج لروسيا مقابل سوريا وهي لا تطلب منها ان تغادر سوريا ، على العكس تطلب منها ان تعزز وجودها العسكري ، اذن الغبي سوف يعرف لماذا روسيا تفضل التقارب مع ايران وليس مع دول الخليج ، ايران تساعدها في تنفيذ استراتيجيتها في العالم لان مصلحة ايران تتماشى في سوريا مع ذلك ، كل العالم يعرف هذه الحقيقه ولكن الغباء موهبه لدى البعض فيطلب من روسيا الانتحار بالانسحاب من سوريا وعدم تحقيق امنها القومي في اوكرانيا ، عندها لن ينفع مال ولا غيره ، وهكذا فان محمد عاد بخفي حنين .
4. باختصار شديد
متفرج - GMT الأربعاء 31 مايو 2017 02:41
( بث الكرملين على نحو غير معهود ) !! البعض يزايد ويريد ان يوهم الناس ان ذلك هو لمكانة محمد وأهميته بالنسبه لروسيا ، ولكن الحقيقه هي غير ذلك تماما ، تم بث ما دار في اللقاء حتى لا يصار الى تحوير وتبديل وتغيير حقيقه ما جرى لان الذي جرى كأنه لم يجر ، اي انه لم يقدم ولم يؤخر ، لم يبدل شيء من واقع الحال في المنطقه ، اي ان الزياره باختصار شديد فاشله ، وحتى لا يترك الروس اية فرصه للإعلام ( غير الروسي طبعا ) لتأليف قصص وهميه وحتى لا يترك سياسيين كثيرين ( طبعا من غير الروس ) يعيشون احلام يقظه ، بهذا قطع الروس مورد رزق كبير عن محللين ومنظرين وتجار كلام .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. نبيل بنعبد الله: على العثماني أن يخرج ويفسر للمواطنين ما يحدث
  2. سناتور جمهوري يطالب بانتخابات تمهيدية ضد ترمب في 2020
  3. علماء يتحدثون عن خرق في مكافحة السرطان
  4. طفل شكره أوباما على
  5. 22 مفقودًا بعد غرق قارب للهجرة قبالة سواحل المغرب الأطلسية
  6. ما هي أبرز 5 أسئلة في غوغل عن البريكست؟
  7. السعودية تحتفي بسلطنة عمان على طريقتها الخاصة
  8. ابتزاز الوطن في الصحراء
  9. عام على سقوط موغابي... خيبة أمل في زيمبابوي!
  10. ترمب: لا أرغب في الاستماع إلى تسجيل معاناة خاشقجي
  11. ولي عهد أبوظبي يتباحث مع رئيس وزراء باكستان
  12. وزير خارجية بريطانيا في طهران الإثنين
  13. الضغوط تتكثف على تركيا لتفكيك
  14. مراكز الدروس الخصوصية تلتهم أموال المصريين!
  15. الملك سلمان يتباحث مع الرئيس العراقي حول مستجدات المنطقة
  16. ميركل وماكرون متحدان بوجه ترمب
في أخبار