: آخر تحديث
جونسون دعا الدوحة الى أخذ مخاوف جيرانها بجدية

محادثات سعودية إماراتية بحرينية في لندن بشأن أزمة قطر

إيلاف_ متابعة: تعقد مساء اليوم في لندن ثلاثة اجتماعات ثنائية منفصلة بين وزير خارجية بريطانيا بوريس جونسون ونظرائه السعودي والإماراتي والبحريني.
ويعتقد أن تكون الأزمة مع قطر أبرز ما سيناقش في هذه الاجتماعات.

وكان جونسون أصدر بيانًا منذ أيام، دعا فيه قطر إلى أخذ مخاوف جيرانها بجدية وحثها على بذل المزيد من الجهد لمنع دعم الجماعات المتطرفة.
وبينما تتواصل الجهود الإقليمية والدولية في محاولة لاحتواء أزمة قطر، دعت رئيسة وزراء بريطانيا سلطات الدوحة إلى بذل جهد أكبر للتصدي للإرهاب في المنطقة، فيما شدد وزير الخارجية الإماراتي من واشنطن على أهمية اتخاذ قطر إجراءات حاسمة بشأن مكافحة الإرهاب ووقف التحريض والتدخل في شؤون الجيران.

دائرة المساعي والوساطات لاحتواء أزمة قطر مع جيرانها تتسع، ولا مؤشرات إيجابية من الدوحة حتى الآن..

وتتواصل الاجتماعات واللقاءات والمباحثات عربيًا، أميركيًا وأوروبيًا، وتوجه أطراف مختلفة دعوات تكاد تكون متطابقة في مضمونها لقطر، التصدي للإرهاب وتهدئة المخاوف من ممارساتها، أحدث تلك الدعوات كانت من وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد.

ومن واشنطن التي التقى فيها بنظيره الأميركي ريكس تيلرسون ، دعا وزير الخارجية الإماراتي الدوحة إلى اتخاذ إجراءات حاسمة لوقف تمويل الجماعات الإرهابية، والامتناع عن التدخل في الشؤون الداخلية لجيرانها وإنهاء استخدام منابرها الإعلامية للتحريض وتشجيع التطرف.

واشنطن من جهتها نفت أن تكون لديها أية نية لاستضافة قمة لبحث الأزمة، ما بدد رهانات على أن واشنطن قد تضع ثقلها السياسي والدبلوماسي للضغط في اتجاه الوصول إلى حل قد يكون طوق نجاة للأزمة مع قطر.

أوروبيًا، دعت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في اتصال هاتفي لها مع قادة السعودية والبحرين وقطر، إلى اتخاذ خطوات لتهدئة التوترات والانخراط بحكمة في الحوار واستعادة وحدة مجلس التعاون الخليجي في أقرب فرصة ممكنة. كما دعت قطر إلى بذل المزيد من الجهد للتصدي للإرهاب في المنطقة.
من جهة أخرى، غادر وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو قطر إلى الكويت، ومنها يفترض أن يتوجه إلى الرياض، غير أن الوساطة التركية تصطدم بمصاعبَ عديدة أبرزها اعتبار أنقرة أن العقوبات والحظر عاملان غير إيجابيين في معالجة الأزمة.


عدد التعليقات 3
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. صغار
صاحب العمبدي - GMT الجمعة 16 يونيو 2017 11:54
الى متى تبقون صغا ر ا اذن لايوجد عاقل وكبير في ا لدول العربيه حتى يصلح ابناء هذه الامه الممزقه اركضوا الى امريكا لان هؤلاء خوال وعمام اصيلين
2. Knowledge is power
صومالية مترصدة وبفخر-USA - GMT الجمعة 16 يونيو 2017 14:46
3. ليش في لندن
Bellaev - GMT الجمعة 16 يونيو 2017 17:43
خلص ما في وسع في الدول العربية رايحين على لندن عمركم شفتو حدا بيناقش مصير دولته خارجها الا اذا كانت محتلة ...رايحين لندن وادفعوا مياومات والا انتو ساكنين هناك


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. بوتين: ظروف عرضية ومأساوية وراء إسقاط الطائرة
  2. النواب الأردني يحسم مدة خدمة تقاعد الوزراء
  3. إسرائيل تحمّل الأسد وإيران مسؤولية اسقاط الطائرة الروسية
  4. الخارجية الأميركية تدافع عن نفسها من تهمة
  5. موسكو في فوضى و
  6. رئيس تحالف الحشد يسحب ترشيحه لرئاسة الحكومة العراقية
  7. الجيش الروسي: الدفاعات السورية أسقطت طائرتنا
  8. هل نشهد توترًا أمنيًا في لبنان مصدره المخيمات الفلسطينية؟
  9. وسط خلاف كردي.. بغداد تفتح باب الترشيح لرئاسة الجمهورية
  10. جنرال ترمب في الأمن القومي يواجه مصيرًا أراده لكلينتون
  11. مون يصل إلى بيونغ يانغ للقاء كيم
  12. طائرة روسية تقل عسكريين تختفي قبالة سوريا
  13. غوغل تستبعد صور
  14. استمرار الإقالات في صفوف الجيش والأمن الجزائري
  15. المعارضة تصعّد هجومها الإعلامي من أجل إدلب
  16. شارع باسم أحد المتهمين في جريمة اغتيال الحريري
في أخبار