قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

بنغازي: قتل تسعة عسكريين على الاقل ومدنيان بقطع الرأس فجر الأربعاء في هجوم نسب إلى مسلحين واستهدف موقعا لقوات المشير خليفة حفتر في الجفرة إلى الجنوب من سرت الواقعة على بعد 500 كلم شرق العاصمة طرابلس، وفق متحدث عسكري.

وقال الناطق باسم "الجيش الوطني الليبي" العقيد أحمد المسماري لفرانس برس إن "تسعة جنود على الأقل قتلوا ذبحا ووجدت رؤوسهم مفصولة عن أجسادهم إضافة إلى مدنيين آخرين قتلا بذات الطريقة في تمركز للقوات التابعة للقيادة العامة للجيش الليبي جنوب سرت". واتهم "تنظيم داعش بالوقوف خلف الهجوم الارهابي".

وقع الهجوم الذي لم تعلن اي جهة حتى الان تبنيه فجر الاربعاء واستهدف بوابة مراقبة تابعة للقوات الموالية لحفتر في منطقة الجفرة جنوب شرق العاصمة الليبية.

سيطر "الجيش الوطني الليبي" بقيادة المشير حفتر الرجل القوي في شرق ليبيا في بداية حزيران/يونيو على هذه المنطقة التي تضم بالخصوص قاعدة جوية.

وكانت القاعدة حتى ذلك التاريخ تحت سيطرة ما يعرف ب "سرايا الدفاع عن بنغازي" وهي مجموعات مسلحة مناوئة لحفتر بين عناصرها مسلحون اسلاميون متطرفون تم طردهم من بنغازي.