قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

دعا رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر الأربعاء إلى تشكيل قوة حرس حدود أوروبية، قوامها عشرة آلاف عنصر، خلال سنتين، فيما يسعى التكتل إلى تعزيز جهود خفض الهجرة.

إيلاف: قال يونكر في آخر خطاب له حول حال الاتحاد إن "المفوضية الأوروبية تقترح اليوم تعزيز الحدود الأوروبية وخفر السواحل لحماية حدودنا الخارجية بشكل أفضل، بعشرة آلاف عنصر إضافي من حرس الحدود الأوروبيين بحلول 2020".

لتعزيز دور الاتحاد على الساحة الدولية
هذا ودعا يونكر الأربعاء أوروبا إلى تعزيز دورها "كلاعب دولي" عبر الأخذ بالاعتبار قوتها على الساحة الدولية، وذلك في آخر خطاب له حول حال الاتحاد الأوروبي.

وقال أمام النواب الأوروبيين المجتمعين في جلسة عامة في ستراسبورغ "يجب أن تعزز دورنا كلاعب دولي"، مضيفًا "نعم ندفع المال عالميًا، لكن يجب أن نكون أيضًا لاعبين دوليين".

من جانب آخر، اقترح يونكر بناء "تحالف جديد" بين الاتحاد الأوروبي والقارة الأفريقية يهدف إلى خلق فيها ما يصل إلى عشرة ملايين وظيفة في السنوات الخمس المقبلة. وقال إن شراكة اقتصادية جديدة بين القارتين "ستتيح خلق ما يصل إلى عشرة ملايين وظيفة في أفريقيا في السنوات الخمس المقبلة".

في ملف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، أكد يونكر أن بريطانيا لا يمكن أن تبقى "بأجزاء فقط" من السوق الأوروبية الموحدة بعد بريكست في 2019. وأوضح أن "على الحكومة الأوروبية أن تدرك أن من يغادر الاتحاد لن يكون له الموقع المميز نفسه لدولة عضو. إذا غادرت دولة ما الاتحاد، فلا يمكن بالطبع أن تبقى ضمن سوقنا الموحدة، وبالتأكيد ليس في أجزاء منها".