قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: حددت فرنسا شروطها الخميس خصوصا في ما يتعلق بالزراعة وذلك غداة اللقاء بين الرئيس الاميركي دونالد ترمب ورئيس المفوضية الاوروبية جان كلود يونكر لنزع فتيل الازمة التجارية.

وصرح وزير المالية الفرنسي برونو لومير لوكالة فرانس برس ان "فرنسا شددت على الدوام على ضرورة تفادي حرب تجارية سيخسر بنتيجتها الجميع"، وذلك في رد فعل مقتضب غداة اللقاء في واشنطن بين ترمب ويونكر.

وتابع لومير "من الجيد العودة الى الحوار مع الاميركيين حول المسائل التجارية"، لكنه اشترط سريعا تقديم "توضيحات" حول الاجراءات التي أُعلنت غداة اللقاء.

وتابع لومير ان "المفاوضات التجارية الجيدة بحاجة الى أسس واضحة ولا يمكن أن تتم وسط ضغوط"، في تباين عن الموقف الالماني مع ترحيب برلين بالنتائج "البناءة" للقاء.

ورفض لومير احتمال التفاوض حول اتفاق تجاري شامل بين الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة كما أشار اليه وزير الخزانة الاميركي ستيفن منوتشين الاحد اثر اجتماع لوزراء مالية مجموعة العشرين في بيونس ايرس.

واشترط لومير أن تظل الزراعة "خارج نطاق المفاوضات" وطالب بفتح الاسواق الاميركية العامة فهي مغلقة الى حد كبير امام المؤسسات الاوروبية، برأيه.

وكان ترمب ويونكر أعلنا سلسلة من القرارات في مجالات الزراعة والصناعة والطاقة لم تحدد تفاصيلها بعدد.