: آخر تحديث
"إيلاف المغرب" تجول في الصحف اليومية الصادرة الثلاثاء

المغرب والأمم المتحدة يختبران الإرادة الجزائرية في لقاء جنيف

اهتمت الصحف اليومية الصادرة الثلاثاء بالعديد من المواضيع التي تستأثر باهتمام الرأي العام،  ومن بينها اختبار المغرب والأمم المتحدة للإرادة الجزائرية في لقاء جنيف، ورد حزب "الأحرار" على إسماعيل العلوي الامين العام الاسبق لحزب التقدم والاشتراكية بخصوص مخطط المغرب الأخضر، و إسقاط شركات المشروبات للضريبة على القيمة المضافة، واكتشاف ثغرات في الاتفاق العالمي للهجرة قبل توقيعه بمراكش.
 
إيلاف المغرب من الرباط: خصصت صحيفة "الأحداث المغربية" حيزا مهما في صفحتها الأولى للحديث عن اجتماع الأطراف الأربعة المعنية بقضية الصحراء بمدينة جنيف السويسرية، غدا الأربعاء، للجلوس على مائدة مستديرة، "لطبخ إمكانية أخرى لفض نزاع عمر طويلا".
 
وأوضحت الصحيفة أن في هذه التجربة التي يقودها الرئيس الألماني الأسبق، هورست كوهلر، كممثل خاص للأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، تجلس الجزائر وجها لوجه مع المغرب، باعتبارها طرفا في النزاع.
 
وأكدت أن المغرب ذهب لهذا الموعد بصرامة موقف يعتبر أن على الجزائر أن تنخرط فيما طلبته الأمم المتحدة من جميع الأطراف، وإلا سيكون مضطرا لمغادرة القاعة تعبيرا منه على عدم استعداده لتكرار سيناريو التمطيط، الذي عمر أكثر من أربعة عقود.
 
ونشرت "الأحداث المغربية" رأيا للموساوي العجلاوي، الباحث المتخصص في الشؤون الإفريقية، مفاده أن كوهلر يهدف من هذا اللقاء إلى  خلق قفزة في مسار النزاع الإقليمي بإحالات جديدة، منها مسؤولية دول الجوار، وخاصة الحكومة الجزائرية، في إيجاد حل، وهذا مكسب جديد للمغرب، الذي ظل لعقود يؤكد على مسؤولية النظام الجزائري في رعاية وتأطير وتسليح "بوليساريو" مع خطاب مناقض بأن المشكل قائم بين المغرب و"بوليساريو".
 
"الأحرار" يرد على العلوي: "العشب الجيد يجلب الطفيليات"
 
بعد أيام فقط على توجيه إسماعيل العلوي، وزير الفلاحة الأسبق، انتقادات لاذعة لتدبير عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، لمشروع "المغرب الأخضر"، محذرا من احتجاجات في القرى، رد الحزب بطريقة حادة على عضو مجلس الرئاسة في التقدم والاشتراكية.
 
وحسب صحيفة "المساء" التي أوردت الخبر، فإن حزب "الأحرار" قال في مقال طويل نشره على موقعه الإليكتروني:" من المؤسف اليوم أن من يريد أن يثير الانتباه حوله للعودة على الساحة السياسية، يتخذ من القطاع الفلاحي مطية له، لقد أصبح الكل خبيرا في الفلاحة وفي العالم القروي".
 
ومما جاء في التعليق أيضا، أن "القطاع المتميز والمزدهر، مثل العشب الجيد، يجذب الطفيليات، وهذه الحقيقة البديهية لن يستطيع إسماعيل العلوي استيعابها، نظرا لمعرفته المحدودة بالقطاع الفلاحي، الذي لم يثق يوما بإمكانياته، وهذا باعترافه الشخصي. يمكن أن ما كان يهمه في تلك المرحلة هو المنصب الوزاري، وليس تنمية القطاع والسهر على تطويره"٠
 
ولم يتوقف حزب "الأحرار" عند هذا الحد، بل أضاف:" الاستثناء الوحيد الذي يمكن أن يحاضر فيه السيد العلوي حول موضوع ما، سيكون حول موضوع: كيف تفسد وتدمر قطاعا ذا إمكانيات، وكيف تبطئ وتيرة نموه، وكيف تحرم المغاربة من إمكانياته ومؤهلاته، ففي هذا المجال ومن دون منافسة، يعتبر أكثر خبرة وتجربة".
 
شركات المشروبات تسقط الضريبة على القيمة المضافة
 
كشفت صحيفة "أخبار اليوم" أن "لوبي" شركات المشروبات الغازية والحليبية، نجح في الضغط على البرلمان لسحب الضريبة على القيمة المضافة، التي فرضها مجلس النواب في القانون المالي 2019، والمتعلقة بكميات مادة السكر في المشروبات.
 
وذكرت أن لجنة المالية بمجلس المستشارين، (الغرفة الثانية بالبرلمان )، صادقت على تعديل بجميع أعضائها، وبموافقة وزير المالية، محمد بنشعبون، يسقط الضريبة على القيمة المضافة، مقابل الإبقاء على رفع رمزي للضريبة على الاستهلاك، لا يتعدى بضع سنتيمات في اللتر.
 
وكانت شركات المشروبات قد أوفدت ممثليها للقاء أعضاء مجلسي البرلمان بخصوص رفع الضريبة.
 
وقالت "أخبار اليوم" إنها علمت أن اجتماعات عقدت مع مختلف الفرق، أغلبية ومعارضة، مورست فيها ضغوط وتهديدات بتسريح العمال أسفرت عن التراجع عن الضريبة.
 
وعبر النائب مصطفى الإبراهيمي، المنتمي لحزب العدالةوالتنمية، عن أسفه لتراجع مجلس المستشارين عن هذه الضريبة، قائلا:"إن شركات المشروبات مارست ضغوطا كبيرة"، مضيفا أن الضريبة التي تم الإبقاء عليها "هزيلة جدا، ولا تتعدى بضع سنتيمات في اللتر"، لكنه عبر عن الأمل في أن يعيد مجلس النواب الأمور إلى نصابها.
 
قبل توقيعه بمراكش..ثغرات في الاتفاق العالمي للهجرة
 
أفادت صحيفة " العلم" أن الهيئات والجمعيات التي تنشط في مجال الهجرة واللجوء، بدأت تبحث عن مكامن الضعف في الوثيقة التي سيوقعها رؤساء الدول والحكومات الممثلون لبلدانهم في مراكش يومي 10 و11 ديسمبر الحالي، والتي تتضمن 23 هدفا للهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية.
 
وهذه الجمعيات، توضح الصحيفة، شارك البعض منها بشكل مباشر في مختلف الدورات التشاورية المنظمة من أجل إعداد هذا الاتفاق، في حين شاركت جمعيات أخرى بشكل غير مباشر  في هذا الإعداد.
 
قالت هذه الجمعيات في قراءتها لهذا الميثاق إن عددا من فقراته يمكن أن تستخدم لتبرير السياسات المعادية للهجرة، وسياسة إقصاء وتجريم المهاجرين، مشيرة إلى أن حكومات بعض البلدان التي تعرف حركية للهجرة، مثل إيطاليا، تسودها الخطابات الشعبوية ذات الحمولة العنصرية، التي تنشر وتساهم من الآن في شرعنة سياسات المراقبة الأمنية وانتهاك المعايير والمبادئ الأساسية.
 
واستخلصت بعض جمعيات ومنظمات المجتمع المدني، بعد قراءتها لميثاق الهجرة بحس نقدي، أن هناك العديد من الثغرات التي يتضمنها، داعية إلى تداركها، تفاديا لشرعنة اعتقال المهاجرين في مراكز الاحتجاز.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ترمب يهاجم من جديد المحقق روبرت مولر
  2. المعارك تحتدم جنوب العاصمة الليبية
  3. محادثات بين قادة الاحتجاجات والمجلس العسكري في الخرطوم
  4. الشرطة الفرنسية تشتبك مع
  5. أبوظبي تضع حجر الأساس لأول معبد هندوسي على أراضيها
  6. مظاهرات السودان: التحقيق مع البشير بتهمة غسل الأموال
  7. موسكو تبلغ الأسد بنتائج اتصالاتها بالرياض
  8. قمة برلمانات جوار العراق: دعم الاعتدال ومحاربة التطرف
  9. الثعابين تجبر رئيس ليبيريا على مغادرة مكتبه
  10. لكل دولة مآربها من أستانة... فماذا عن سوريا؟
  11. إقبال متوسط على الاستفتاء في مصر
  12. الصدر: دولتنا الهزيلة غارقة بالفساد والطائفية والصراعات السياسية
  13. جدل مصري حول قانون الأزهر للأحوال الشخصية
  14. التحالف يغير على مخزن طائرات بلا طيار تابعة للحوثيين
  15. إيران وروسيا في سوريا .. تحالف ينهار!
  16. طريق السودان مفروش نحو المجهول
في أخبار