: آخر تحديث
ملاحقته قضائيًا ممكنة بعد انتهاء الحصانة

ترمب قد ينتقل من البيت الأبيض إلى السجن

عاد الحديث بقوة الأحد حول إمكانية أن يودع الرئيس دونالد ترمب السجن بعد مغادرته البيت الأبيض وسقوط الحصانة التي يتمتع بها، بسبب مزاعم انتهاكه للقانون الفيدرالي لتمويل الحملات الانتخابية.

إيلاف من واشنطن: كان مدّعون فيدراليون وجّهوا للمرة الأولى، بشكل غير مباشر، إلى ترمب تهمة إنتهاك القانون في دعوى رفعوها أمام محكمة في مانهاتن الجمعة، إذ ورد فيها أن محاميه الشخصي السابق مايكل كوهين أقر بدفع أموال إلى امرأتين خلال الحملة الانتخابية عام 2016 بتوجيه من رئيسه مقابل عدم كشفهما عن علاقة جنسية مزعومة ربطتهما بالأخير.

أول رئيس مسجون
وكان ترمب أقر في منتصف العام الجاري بعد إنكار دام طويلًا، بعمليات الدفع هذه، لكنه تمسك بنفيه بأنه أمر كوهين بالقيام بها، "إنما كانت مبادرة شخصية منه".

قال النائب الديمقراطي آدم شيف عضو لجنة الاستخبارات في مجلس النواب، ويرجّح أنه سيتولى رئاستها في يناير المقبل، "إن سجن ترمب بعد مغادرته منصبه محتمل بشكل كبير جدًا، وسيكون الرئيس الأول في تاريخ البلاد الذي يواجه هذا المصير".

أضاف في مقابلة مع محطة "سي بي إس" الأحد، تعليقًا على توجيه الاتهام إلى الرئيس بانتهاك قانون الحملات الانتخابية الفيدرالي "إن مصير ترمب سيكون في يد الرئيس الذي يأتي بعده، فهو الوحيد القادر على إصدار عفو عنه (يمنع سجنه)".

تضييق الخناق
وعلى مدى أِشهر، قال قانونيون أميركيون في تصريحات صحافية، إن الحصانة الرئاسية هي الوحيدة التي تحمي ترمب من المحاكمة، بتهمة انتهاك قانون الحملات الانتخابية، مؤكدين أن ملاحقته قضائيًا بهذه التهمة ممكنة بعد مغادرته البيت الأبيض.

ضيّق المدّعي الخاص روبرت مولر بالتحقيقات التي يجريها بشأن التواطؤ المزعوم بين حملة ترمب مع روسيا، الخناق على الرئيس ومقربين منه، خصوصًا ابنه الأكبر وصهره جاريد كوشنر، اللذين أقرا أنهما اجتمعا بمحامية روسية على صلة وثيقة بالكرملين في نيويورك خلال الحملة الانتخابية، بعدما زعمت أن لديها معلومات مضرة بالمرشحة الديمقراطية حينها هيلاري كلينتون، حصلت عليها من حكومة بلادها.


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. Thank God
صومالية مترصدة وبفخر-USA - GMT الإثنين 10 ديسمبر 2018 12:52
thank god


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. هذه هي الرسالة التي أعطت صك البراءة لترمب ورفاقه!
  2. العراق يستنفر لدرء مخاطر سيول كارثية تجتاج البلاد
  3. رئيسة وزراء نيوزيلندا تأمر بإجراء تحقيق قضائي مستقل في هجوم المسجدين
  4. بدء إعادة جثامين ضحايا مجزرة مسجدي نيوزيلندا إلى بلادهم
  5. العاهل السعودي يسلم الفائزين جائزة الملك فيصل العالمية
  6. ابتكار طريقة آمنة لتصنيع غاز الهيدروجين لتشغيل السيارات الكهربائية !
  7. خلافات داخل الحزب الرئاسي في الجزائر حول
  8. تصريح خطير لوزير مغربي حول الرئيس الأميركي دونالد ترمب
  9. ترمب يقول إن تقرير مولر
  10. الملكة إليزابيث الثانية تطيح بتطلعات نجلها تشارلز
  11. آلاف الأساتذة يتظاهرون في الرباط ضد
  12. تقرير مولر لم يجد إثباتا عن قيام تنسيق بين فريق حملة ترمب وروسيا
  13. الإمارات تختار الكيني بيتر تابيشي كأفضل معلم بالعالم
  14. حكاية البلد الذي لا يصل فيه أحد في موعده أبدا
  15. خبراء الإعلام العربي يناقشون واقعه ويستشرفون مستقبله
في أخبار