: آخر تحديث
العجز الإجمالي في إنتاج الطحين 70 ألف طن

أزمة الخبز ترهق الكوبيين

يستيقظ أوسوالدو في وقت باكر من صباح كل يوم لشراء الخبز قبل أن ينفد من متاجر هافانا، وكثيرا ما يعود خالي اليدين في ظلّ أزمة الطحين التي تضرب كوبا.

تمنح الحكومة الشيوعية كل مواطن كمية قليلة من الخبز يوميا، يضيف عليها السكان على نفقتهم كمية أخرى يدفعون ثمنها 10 بيزوس (40 سنتا من الدولار).

لكن الكميات المتوفرة في الأسواق في الآونة الأخيرة لم تعد تكفي لتأمين حاجات المواطنين.

في أحد شوارع العاصمة، تصيح سيدة من الجانب الآخر من الطريق متحدثة مع المسؤول عن أحد الأفران "هل لديك خبز؟".

وتقول "جئت في الساعة السابعة صباحا، فقيل لي أن أعود عند الحادية عشرة والنصف، ثم عادوا وقالوا لي أن أرجع عند الثانية عشرة والنصف، والآن يقولون لي عودي عند الثانية من بعد الظهر". وهي تبحث عن مكان ظليل للانتظار بعيدا عن أشعة الشمس والحرّ، فيما يقف نحو أربعين شخصا في صفّ بانتظار دورهم أمام الفرن.

هذا المشهد أمام فرن في وسط المدينة ليس فريدا من نوعه، بل هو يتكرر على أبواب الأفران الأخرى في سائر مناطق المدينة.

وتقول أليسيا البالغة من العمر 65 عاما "قالوا لي هناك إنه لا يوجد طحين، ولهذا السبب لا يمكن أن أحصل على الخبز، فجئت إلى هذا الفرن ... أنا امرأة عجوز، ولكن يجب أن آكل شيئا".

وبعد جهد من ساعات وانتظار أمام فرن حي دييز دي أوكوبري، حصلت على حصتها من الخبز وعادت أدراجها إلى بيتها في حيّ آخر.

- عطل في المطاحن -

تعليقا على هذه الأزمة، قالت وزيرة الغذاء في الحكومة الكوبية إيريس كينيونس إن التأخر في استيراد قطع الغيار للمطاحن هو الذي يؤخّر تحويل القمح إلى طحين، مع أن القمح متوفر.

تعمل في كوبا ست مطاحن كبيرة، ثلاث منها تواجه صعوبة في العمل بسبب عدم وجود قطع غيار. ويتوقع أن يبقى الحال هكذا حتى مطلع العام الجديد.

وتقول الوزيرة إن الحكومة، واستباقا للمشكلة، رصدت للعام 2018 أموالا تكفي لشراء ثلاثين ألف طن من الطحين لتعويض النقص المرتقب في الإنتاج الداخلي.

وبلغ العجز الإجمالي في إنتاج الطحين 70 ألف طن، أي إن العجز الصافي بعد الاستيراد بلغ 40 ألف طن.

- التحلّي بالصبر -

في التسعينيات من القرن العشرين، عاشت كوبا مشكلات اقتصادية بعد سقوط الاتحاد السوفياتي، شريكها التجاري الأول، فيما كان الحصار الأميركي يشدد الخناق عليها.

وفي ذلك الوقت كان انقطاع المواد الغذائية أمرا معتادا في كوبا.

واليوم، تستورد هذه الجزيرة الشيوعية معظم المواد الاستهلاكية، وما زالت بعض المواد تُفقد من الأسواق بين الحين والآخر.

وتقول ماتيلد البالغة من العمر سبعين عاما "علينا أن نتحلّى بالصبر، لقد اجتزنا أوقاتا أصعب، فلم لا نتجاوز أزمة انقطاع الخبز؟".


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. انظمه اقتصادية صعبه
B - GMT الأحد 16 ديسمبر 2018 06:01
هذا المثال ( موضوع التقرير الأخباري) هو قيض من فيض من المشاكل للذين يبحثون عن الأنظمه الشيوعيه , فالذين يطالبون بتطبيق النظام الشيوعي عليهم ان يكونوا صبورين مثل المواطنه " ماتيلدا" ويعيشون على القُدرة والأستطاعه (( يعني أن كان يوجد خبز فبها وان لم يوجد فبدونه ! " والموت واحدُ أن لم يمت بالسيف مات بغيره . كان لي صديق كوبي تعرفت عليه في المهجر وهو يتكلم الأنجليزيه , ولكنه لم يعرفني من اين أكون وحتى انه لم يسألني مرة ذلك السؤال وكنت مرتاح منه انه لم يسأل كثير , وكنا نلتقي في بعض المرات نتحدث في السياسه , فكان يقول لي بأن الرئيس الكوبي فيدل كاسترو يطعمهم الفاصوليا اليابسه والرز لمدة 50 عاماً أي منذ سقوط حُكم الديكتاتور باتيستا ومجيء الشيوعيين الى كوبا , ولا يوجد عنده غير هذا الطعام ولا هم يمكنهم ان يعترضوا , حتى زهقوا حياتهم فقالوا له مرةً : ياسيد غَيّر لنا الطعام وانت أرحم الراحمين (خمسون عاماً نحن واطفالنا نأكل الفاصوليا اليابسه والرز ولا يدخل بطوننا غيرها ؟! ) فأجابهم : هذا هو الموجود عندي , اللي يعجبه يأكل والذي لا يعجبه لا يأكل !! واخبرني صديقي الكوبي بأن ذلك الوضع هو من أسباب خروجه من كوبا ,, وفي زلت لسان وانا اتحدث معه فسألته اليس السيد فيدل كاسترو هو صديق لصاحبنا ؟ فقال من هو صاحبكم ؟ قلت له انه صدام حسين . فقال لي أذن انت عربي وانتم إرهابيين تريدون رمي إسرائيل في البحر ! ولم اره بعد ذلك ! مع انه مسيحي يذهب للكنيسة في كل يوم احد


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ترمب يريد صديقه المُتهم بـ
  2. تعزيزات عسكرية الى سنجار لمواجهة مسلحي حزب العمال
  3. هجوم نيوزيلندا: صمت دقيقتين وقت صلاة الجمعة وبث الآذان في التليفزيون والإذاعة
  4. من هي داريغا نزارباييف التي صعدت سلم السلطة بعد يوم من
  5. يتناولن موانع حمل هرمونية ويحمِلن... لماذا؟
  6. أسرار أصل الحياة في كويكب قريب من الأرض
  7. مخاوف أميركية جديّة... العراق يتعرض لغزو إيراني
  8. العالم مقبل على ثورة كبرى في مجال السفر حول العالم عبر الفضاء!
  9. استنفار في الجيش المغربي بعد انشقاق قادة بـ
  10. محللون: شرخ في معسكر الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة
  11. خادم الحرمين الشريفين يجري اتصالاً هاتفياً بملك المغرب
  12. ماي تفجر قذيفتها في وجه الجميع!
  13. نور سلطان نزارباييف غاب وحضر
  14. القضاء المغربي يدين عمدة وجدة ورئيس جهة الشرق بالسجن النافذ
  15. من هو جون بيركو الرئيس الحالي لأقدم برلمان في العالم؟
  16. توسك: سنمنح لندن تأجيلا قصير المدى للخروج
في أخبار