قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أكد الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، اليوم الاثنين، أنه سيتخذ قراراً بشأن الاتفاق النووي الإيراني قبل 12 مايو.

وقال في تصريحات خلال مؤتمر صحافي مشترك في البيت الأبيض مع الرئيس النيجيري، محمد بخاري، إن العالم بأسره يعرف أن طهران تواصل تطوير سلاحها النووي.

وأشار إلى أنه لا يستبعد التفاوض على اتفاق نووي جديد مع إيران.

وجاءت تصريحات ترمب عقب إعلان رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتانياهو، عن امتلاك طهران برنامجاً سرياً لتطوير أسلحة نووية.

واستعرض رئيس الوزراء الإسرائيلي صوراً ووثائق تقدم أدلة قاطعة عن برنامج إيران النووي السري الذي تخفيه منذ سنوات عن المجتمع الدولي، مؤكدًا أن النظام في طهران كذب بعد توقيع الاتفاق مع الدول الكبرى في 2015.

وقال "إيران كانت مطالبة من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية بأن تقول لها كل شيء حول الملف النووي، كان ذلك هو شرط تطبيق الاتفاق. لكن إيران كذبت".