: آخر تحديث
​شبكة من اللصوص الدوليين المتمرسين

سياح باريس تحت رحمة "فئران الفنادق"

يغير لصوص يسمون "فئران الفنادق" على السياح نزلاء الفنادق الباريسية، بعدما يخاطبونهم متخفين في شخصيات سياح، لتسهل عليهم عمليات السرقة.

إيلاف من دبي: أعلنت الشرطة الفرنسية أن عصابات من اللصوص، يطلق عليها اسم "فئران الفندق"، تهاجم نزلاء الفنادق في باريس، مستخدمة مختلف الحيل والتقنيات لسرقة متعلقاتهم.

ومع تضاعف عدد السياح الذين يزورون باريس في الأسابيع القليلة المقبلة، أي في موسم الذروة صيفًا، سيتزايد عدد اللصوص الذين يستهدفون الزوار.

ربما يعرف الزوار عن النشالين في المترو أو حيل الشوارع لتجنبها، لكنهم قد لا يعرفون فعليًا اللصوص الذين يستهدفونهم في فنادقهم، وغالبًا ما يتظاهرون بأنهم سياح.

أطلق على هذا النوع من اللصوص اسم "فئران الفندق" بسبب الطريقة التي يتسللون بها من دون أن يلاحظهم أحد، لكن المعروف أنهم يستهدفون بعض الفنادق الفاخرة في العاصمة الفرنسية.

بحسب موقع "لوكال"، صرّح توني مارييت، مفوض شرطة وحدة مكافحة الجريمة التابعة للشرطة البريطانية، قائلًا لصحيفة لو باريزيان: "إنهم يذهبون إلى مجمعات الفنادق في باريس، وينتشرون أيضًا في الضواحي المحيطة بالمدينة، مثل كوربفوا أو فينسينز، حيث يوجد سياح".

أضاف: "يختلط بعضهم بمجموعات من السياح ويغادرون حاملين أمتعتهم، ويحجز آخرون غرفًا في فنادق بأسماء مزيفة ويقومون بجولة في الغرف بحثًا عن خزائن يمكن سرقتها، إننا نتعامل مع مجرمين دوليين متمرسين، يعملون في مجموعات، يغيرون على السياح في باريس خلال أشهر قليلة قبل أن ينتقلوا إلى عواصم أوروبية أخرى مثل روما".

المنطقة الباريسية الرئيسية التي يستهدفها اللصوص هي ما يسمى "المثلث الذهبي" حول شارع الشانزليزيه ومنطقة التسوق الفخمة المحيطة به.

ونقل "لوكال" عن مارييت قوله إن فرقه ستعمل عن كثب مع مجموعات الفنادق لمحاولة تعقب اللصوص، "الأمر الذي يعتمد في كثير من الأحيان على جودة الصور التي يتم التقاطها على شبكة المراقبة بالفيديو في الفنادق نفسها".

أعدت "إيلاف" هذا التقرير عن موقع "لوكال". الأصل منشور على الرابط:

https://www.thelocal.fr/20180709/paris-tourists-warned-about-thieves-who-prey-on-guests


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. معظم اللصوص!!
كنان حسن - GMT الثلاثاء 10 يوليو 2018 09:44
بقي أن نقول أن معظم اللصوص من المغرب العربي و أفريقيا ....


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. خلاف عراقي بريطاني حول طبيعة الحكومة الجديدة
  2. الزعيمان الكوريان يستعرضان وحدتهما على جبل بايكتو
  3. رحيل رئيس الوزراء المغربي الأسبق محمد كريم العمراني
  4. عمران خان: سنلعب دورًا إيجابيًا لإنهاء أزمة اليمن
  5. بغداد تعيد سفيرها في طهران... وتعتذر!
  6. آراء متعددة بشأن التفاهم حول ما يجري في إدلب
  7. تسمية شارع باسم بدر الدين تفجّر أزمة سياسية في لبنان
  8. محمد بن راشد: لا قوة تستطيع الوقوف أمام طموحات شعبنا
  9. فرنسا تغيّر سياستها في ليبيا... ولّى زمن هولاند
  10. بوتين يستعرض مهاراته في الرماية ببندقية كلاشنيكوف جديدة
  11. فيلم عن الحياة السرية لسيدة كانت تعمل حارسا شخصيا
  12. حكومة ميركل تواجه انتقادات لاذعة
  13. خالد بن سلمان: أمن البحر الأحمر وخاصة باب المندب من أمن السعودية
  14. اتفاقية جدة تسدل الستار على التوتر المزمن بين اريتريا واثيوبيا
  15. تقرير أميركي: إيران لا تزال أكبر راعية للإرهاب
  16. هيومن رايتس تتهم تركيا بخرق قوانين الحرب بكردستان العراق
في أخبار