قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: ألغت وكالة ناسا عملية تاريخية للمشي في الفضاء تقتصر على رائدات فضاء للمرة الأولى، مستعيضة عن إحدى رائدتي الفضاء برجل، بعدما تبين أنها لا تملك بزّات فضائية تناسب مقاس رائدتي الفضاء. 
 
أعلنت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" في وقت سابق من هذا الشهر أن رائدتي الفضاء كريستينا كوتش وآن ماكلين ستقومان بأول مهمة فضائية من نوعها في 29 مارس، بالمشي خارج المحطة الفضائية الدولية لتركيب بطاريات جديدة، بعدما كانت هذه المهمات تقتصر على الرجال، كما أفادت صحيفة ديلي إكسبريس. لكن ناسا غيرت رأيها.
 
سترة واحدة فقط
 
بعدما كان مقررًا أن تغادر رائدتا الفضاء كوتش وماكلين المحطة الفضائية الدولية لتبديل بطاريات منتهية الصلاحية خارج المحطة، وتلقي توجيهات لتنفيذ العملية من طاقم أرضي كل أفراده من النساء، قررت ناسا أن يأخذ رائد الفضاء نك هيغ مكان رائدة الفضاء ماكلين، معلنة في بيان صحفي أن خطتها تغيرت لأسباب عدة، منها "نقص البزات الفضائية النسائية". 
 
صرحت ماكلين بأنها علمت خلال مشيها الأول في الفضاء أن القسم العلوي الصلب متوسط القياس الذي يشكل عمليًا سترة البزة الفضائية يناسبها تمامًا. لكن ناسا أوضحت أن سترة واحدة فقط يمكن أن تُصنع بحلول يوم الجمعة المقبل، وستكون من نصيب رائدة الفضاء كوتش.
 
قبل الاستعاضة عن أن ماكلين برجل، كان مقررًا أن تنفذ عملية المشي في الفضاء يوم الجمعة نساء في الفضاء، بإشراف نساء على الأرض. 
 
أعلنت كريستين فاكيول من وكالة الفضاء الكندية أنها ستتولى تشغيل الأجهزة الأرضية خلال العملية. وستكون ماري لورنس وجاكي كايجي على رأس فريق المراقبة ومتابعة عملية المشي في الفضاء من مركز المراقبة الأرضية. 
 
زاد طولها
 
قالت ناسا إن ماكلين عندما خرجت من المحطة الفضائية الدولية للمشي في الفضاء قبل أيام أصبحت المرأة الثالثة عشرة التي تفعل ذلك، وإن كوتش ستكون المرأة الرابعة عشرة. ومن المقرر مبدئيًا أن تؤدي ماكلين مشيها الفضائي التالي في 8 أبريل المقبل.  
 
كانت أول امرأة مشت في الفضاء رائدة الفضاء السوفياتية سفيتلانا سافيتسكافا، عندما نفذت مهمة خارج المحطة الفضائية السوفياتية "ساليوت – 7" في عام 1984. وذكرت وكالة رويترز أن أكثر من 500 شخص ارتادوا الفضاء، لكن 11 في المئة فقط كانوا من النساء.  
 
لاحظ موقع سبيس دوت كوم أن تصميم البزات الفضائية عملية معقدة، لأن تضاؤل الجاذبية يُطيل القامة. وقالت ماكلين في تغريدة إن طولها الآن يزيد 5 سنتيمترات على طولها قبل أن تُطلق بصاروخ إلى المحطة الفضائية الدولية.  
 
أعدت "إيلاف" هذا التقرير عن "ديلي إكسبريس". الأصل منشور على الرابط:
https://www.express.co.uk/news/world/1105262/NASA-space-women-Christina-Koch-Anne-McClain-international-space-station